عمار مطاوع

تواصل لجان التحقيق الصهيونية سماع إفادات يقدمها مسئولون صهاينة حول الحرب الأخيرة "الفاشلة" على غزة، حسب وصف الإذاعة العبرية العامة.

الإذاعة قالت، فجر الثلاثاء: “يدلي مسئولان أمنيان اليوم بإفادتيْهما أمام اللجنة المشتركة المكوَّنة من رؤساء اللجان الفرعية التابعة للجنة الخارجية والأمن البرلمانية والتي تقوم بتقصي الحقائق حول عملية (الجرف الصامد) التي منيت بالفشل في قطاع غزة”.

وأضافت الإذاعة العبرية أن “المسئولين هما رئيس مجلس الأمن القومي يوسي كوهين، ورئيس هيئة الاستخبارات العسكرية الميجر جنرال أفيف كوخافي”.

من جانبها، انتقدت رئيسة حزب ميرتس اليساري المعارض، زهافا غالؤون، بشدة ، قيام اللجنة المذكورة بتقصي حقائق عملية (الجرف الصامد) ، لافتة إلى أن "أعضاءها هم من أداروا دفة المعركة  بأنفسهم مما يجعل تحقيقهم مجرد مسرحية هزلية". وأكدت "ضرورة تكليف هيئة مستقلة غير سياسية بإجراء التحقيق"، بحسب المصدر ذاته.

ومن المقرر أن يمثل أمام اللجنة خلال الأيام القادمة عدد آخر من كبار رؤساء الدوائر الأمنية وأعضاء مجلس الوزراء.
 

Facebook Comments