تصدر محكمة جنايات الجيزة، اليوم الأحد، حكمها في إعادة محاكمة الشيخ حازم صلاح أبو إسماعيل، في قضية اتهامه بسب وقذف ضباط شرطة ووزير الداخلية الأسبق اللواء أحمد جمال الدين، التي سبق وأن حُكم عليه فيها بالسجن عام مع الشغل والنفاذ.

تضمنت صحيفة الدعوى، أن حازم أبو إسماعيل، هاجم في 30 ديسمبر 2012، جهاز الشرطة من خلال مقاطع على الإنترنت، ووصف الضباط بألفاظ يعاقب عليها القانون، وفقًا لنص قرار الاتهام، وأطلق تصريحات بها عبارات مسيئة ضد وزير الداخلية آنذاك اللواء أحمد جمال الدين.

كما تنظر محكمة جنايات القاهرة، رابع جلسات محاكمة 213 معتقلا متهمين بالانضمام لتنظيم أنصار بيت المقدس، وزعم ارتكابهم 54 جريمة تضمنت اغتيالات لضباط شرطة ومحاولة اغتيال وزير الداخلية محمد إبراهيم، وتفجيرات طالت منشآت أمنية بعدد من المحافظات في مقدمتها مباني مديريات أمن القاهرة والدقهلية وجنوب سيناء.

كانت نيابة الانقلاب أسندت إلى المتهمين ارتكابهم جرائم تأسيس وتولي قيادة والانضمام إلى جماعة إرهابية، تهدف إلى تعطيل أحكام الدستور والقوانين ومنع مؤسسات الدولة من ممارسة أعمالها، والاعتداء على حقوق وحريات المواطنين والإضرار بالوحدة الوطنية والسلام الاجتماعي، والتخابر مع منظمة أجنبية المتمثلة في حركة حماس، وتخريب منشآت الدولة، والقتل العمد مع سبق الإصرار والترصد والشروع فيه، وإحراز الأسلحة الآلية والذخائر والمتفجرات.

Facebook Comments