طالب مؤيدون للانقلاب العسكري، من الهيـئة العامة للاستثمار والمناطق الحرة، بحظر دخول صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، لمصر بدعوى انتقادها للرئيس وللقضاء والجيش، بحسب "اليوم السابع".

 

وقالوا في نص الإنذار إنه بالصحيفة “فور صدور الأحكام الأخيرة من محكمة جنايات القاهرة في القضية المعروفة إعلاميا بقضية الاتحادية، نشرت الصحيفة مقالا هاجمت فيه القضاء المصري والمستشار أحمد صبري أبو طالب رئيس محكمة جنايات القاهرة التي أصدرت الحكم، وهو ما يعد تدخلا سافرا في الشأن القضائي وتحريضا على القضاء وهو ما يؤدى إلى تهديد الأمن القومي المصري وتكدير الأمن والسلم الاجتماعيين”.

دأبت "نيويورك تايمز" منذ الانقلاب العسكري على انتقاد الأوضاع في مصر، وقالت إن الوضع في مصر فيما يخص الحريات أسوأ من عهد حسني مبارك، وإن قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسي جاء إلى الرئاسة من خلال “انقلاب” عسكري، واعتبرت تصنيف “الإخوان” جماعة إرهابية “أمرا غير عادل”، وانتقدت أحكام القضاء المصري وقالت إنه “مسيس”.

Facebook Comments