دعا التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب ثوار مصر الأحرار للاستمرار في حراكهم الثوري مع مزيد من التصعيد اليوم وغدا في ذكرى موقعة الجمل التي أرادتها قوى الشر مذبحة للثورة والثوار منذ أربعة أعوام مضت، ولكن صمود الثوار وكفاحهم الرادع أفشل مسعاهم.

 

كما دعا "دعم الشرعية" في بيان له أصدره مساء أمس الأحد أحرار مصر لاستلهام روح المواجهة أمام نفس قوى الشر والغدر التي لا تألوا جهدا في إهدار دماء المصريين وشعارها: "سنحكمكم ونقتلكم".

 

وقال مخاطبا الثوار إن ثورتكم هي حقن لدماء الشعب وطريق العزة للوطن؛ إذ لم يعد سبيل لإنقاذ الوطن وأبنائه سوى القضاء على زمرة الانقلابيين العملاء أعوان الصهاينة وحلفاء الاستعمار.

 

نص البيان

موجة 25 يناير مصر بتتكلم ثورة

 

يدعو التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب ثوار مصر الأحرار للاستمرار في حراكهم الثوري مع مزيد من التصعيد غدا وبعد غد في ذكرى موقعة الجمل، التي أرادتها قوى الشر مذبحة للثورة والثوار منذ أربعة أعوام مضت، ولكن صمود الثوار وكفاحهم الرادع لهم أفشل مسعاهم.

واليوم ندعو أحرار مصر لاستلهام روح المواجهة أمام نفس قوى الشر والغدر التي لا تألوا جهدا في إهدار دماء المصريين وشعارها: "سنحكمكم ونقتلكم".

فثورتكم هي حقن لدماء الشعب وطريق العزة للوطن؛ إذ لم يعد سبيل لإنقاذ الوطن وأبنائه سوى القضاء على زمرة الانقلابيين العملاء أعوان الصهاينة وحلفاء الاستعمار.

 

وميادين مصر كلها ملك لكم والقرار لكم تدخلونها متى تشاؤون، وإعاقة الانقلاب وأعوانه صار أمرا واجبا في طريق انتصار الثورة. ومعاقبة الداعمين للانقلاب حق مشروع فضلا عن كونه واجب ثوري. وقطع ألسنة الخراب التي تحرض على القتل وتدعو لاقتتال أبناء الوطن الواحد ضرورة تقدر بقدرها. فتقدموا في نضالكم الثوري، واستمروا في تطوير حراككم، والله معكم.

 

شعب مصر العظيم إن الانقلاب لم يأت لكم بخير، وقد كثر شره ولا يرجي منه خير وطال قتله أبنائكم متظاهرين ومجندين. وحوّل جيشكم لأداة قتل لشعب مصر في الميادين وعلى أرض سيناء، لقد صارت مصر كلها تحت رحمة العدو الصهيوني والقوى الدولية بعد ما آلت إليه قواتها المسلحة، فهبّوا جميعا وثوروا لإعادة الأمن للبلاد واستعادتها من يد القتلة والمخربين.

 

والله أكبر الله أكبر … وليسقط حكم العسكر

 

التحالف الوطني لدعم الشرعية ورفض الانقلاب

 

الأحد 12 ربيع الثاني، 1436هـ – 1 فبراير 2015م

Facebook Comments