كشف أهالي الأطفال المصابين بالسرطان عن كارثة، ترتكبها وزارة الصحة بحكومة الانقلاب بحق الأطفال المصابين بمرض السرطان الذين يتم علاجهم في معهد ناصر بما يعرض حياتهم للخطر.

وقال الأهالي -بحسب اليوم السابع-: إنه تم إلغاء التعاقد بين معهد ناصر والتأمين الصحي.

وأشار إلى أن عددًا كبيرًا من الأطفال في منتصف رحلة علاجهم، وتم إبلاغ ذويهم بإلغاء التعاقد ومعظمهم غير قادر على تحمل نفقات العلاج رغم عدم قدرتهم على ذلك.

Facebook Comments