دعت حركة "بيان القاهرة" الشعب المصري والحركات الثورية وشركاء ثورة يناير المجيدة بالتوحد وفاءً لدماء الشهداء ولثورة يناير، مطالبة الثوار بالعودة للميادين في وجه من يسرق الثورة والوطن

قال بيان للحركة اليوم: إن الحكم ببراءة الرئيس المخلوع محمد حسني مبارك، ووزير داخليته، وجميع الأجهزة التي قتلت الثوار عيانًا بيانًا ما .هو إلا فصل جديد في فصول مسرحية هزلية ثقيلة، لا تضحك إلا أعداء الثورة، ولا تؤدي إلا فقدان الشباب لانتمائهم إلى هذا البلد

أضاف البيان "الآن لم نعد في حاجة إلى أي توضيح أو تأكيد على أننا نشهد ثورة مضادة لا تستحي من أن تدوس ثورة الشعب بأقدامها وتدهس جميع أحلامه وآماله بعد أن سحقت خيرة شباب الوطن بمدرعاتها أمس، أصبحت الأمور واضحة ولا يتبق لنا أمل سوى الاتحاد من جديد كما كنا أمس لاستعادة ثورتنا.. مهما كلفنا الأمر". 

Facebook Comments