استنكر حزب الدستور ببنى سويف، الداعم لحملة حمدين صباحى الانتخابية، ما أسماه بـ استمرار التجاوزات الممنهجة، والتي تهدد مسار العملية الانتخابية بعد منع عدد من مندوبي المرشح حمدين صباحى من دخول اللجان، ومتابعة العملية الانتخابية، والاعتداء عليهم ومنعهم من تحرير محاضر بذلك، بالإضافة إلى إقامة مندوبي السيسي قائد الإنقلاب الاحتفالات والأغاني داخل وخارج اللجان .   واضاف بيان الحزب اليوم الثلاثاء ،أن السماح لرموز وأعضاء الحزب الوطني المنحل من الترويج لمرشحهم يدفع نحو القول بان الطريق ممهد نحو تزوير نتائج الانتخابات وخاصة لان نسبة الحضور جاءت صادمة وضعيفة للغاية.   وأكد الحزب على أن ما يحدث من ممارسات داخل اللجان وخارجه تؤكد أن التزوير قادم لا محالة لتجميل المشهد الإنتخابي والذي بدي قبيحاً بعد عزوف الناخبين.  

Facebook Comments