قال د. صلاح سلام -عضو المجلس القومي لحقوق الإنسان-: إن ممارسات داخلية الانقلاب تستوجب وقفة، خاصة بعد إثبات تورط بعض ضباط الشرطة في تعذيب بعض المحتجزين.

 

وتابع "سلام" بحسب "المصريون": أشهر عمليات التعذيب واقعة تعذيب محام في قسم المطرية حتى الموت، واغتصاب أمناء شرطة لفتاة معاقة داخل القسم، بحسب ما ذكرت صحيفة الوطن ما يؤكد أن العقلية الأمنية لم تتغير وأنها فوق القانون.

 

كانت صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، قد شهدت فيديو للضابط الذي وضع قدمه على صدر أحد المواطنين أثناء اعتقاله، وقال مصدر بوزارة داخلية الانقلاب إن الوزارة تقوم بفحص الشريط للتأكد من صحته ومحاسبة المسئول.

من جهة أخرى شهد أمس مطار القاهرة معاملة مختلفة من ضابط أمن احتفظ بهدوئه أمام فتاة تسبه وتلعنه وتهينه لأنها ابنة ملياردير شهير.

 

Facebook Comments