سحل المواطنين والمعتقلين وإهانتهم وضربهم نتيجته فقط الوقف عن العمل، هذا ما قررته مديرية أمن الانقلاب بأسوان، حيث قررت وقف أمين شرطة انقلابى عن العمل، وإحالته للتحقيق، بعد ظهوره فى أحد مقاطع الفيديو المتداولة عبر موقع التواصل الاجتماعى، وهو يسحل أحد المعتقلين أثناء القبض عليه.

وكان عدد من نشطاء "فيس بوك" قد تداولوا فيديو يظهر فيه أحد أمناء الشرطة وهو يضع قدمه على صدر أحد المواطنين، وهو ملقى على الأرض، وذلك أثناء القبض عليه بزعم الانضمام لجماعة محظورة والتحريض على العنف، واتهامهم بزرع قنبلة "محدث صوت" بجوار سور نقطة شرطة التحرير بمنطقة كيما بمدينة أسوان السبت الماضي.

 

Facebook Comments