المنيا – عبد الله شحاتة
مازالت سياسة تسول أصوات الناخب المنياوي مستمرة من جانب فلول الحزب الوطني وأنصار الكنيسة وحزب الزور جراء المقاطعة الواسعة لمهزلة "رئاسة الدم".

شهدت كافة قري ومدن المحافظة مرور سيارات وتوك توك بالشوارع لدعوة المواطنين للتصويت في المهزلة وتهديدهم بفرض غرامات مالية علي المقاطعين.

يأتي ذلك في ظل إصرار المواطنين علي موقفهم بمقاطعة تلك المهزلة. 

Facebook Comments