يتقدم الصحفي محمد القاعود، ببلاغ إلى النائب العام الساعة الثانية عشرة ظهر الخميس المقبل، ضد ضباط قسم شرطة الرحمانية ومحمد كامل نائب المأمور، ومعاون المباحث محمد فهمي الرحمانية، والمخبر محمد عطية، بتهمة اقتحام العمارة الخاصة بالأسرة في قرية المجد بمركز الرحمانية بمحافظة البحيرة دون إذن من النائب العام. 

ويتضمن البلاغ اتهام معاون المباحث محمد فهمي والأمن الوطني بقسم الرحمانية بتلفيق 17 تهمة إلى شقيقه الصحفي أحمد القاعود لا أساس لها من الصحة، والشهادة الزور بعدما أقسم أمام نيابة الرحمانية أن شقيقه أحمد اعتقل من مظاهرة، رغم أنهم ألقوا القبض عليه ليلا من منزله وهو حافي القدمين.

وطالب القاعود وهو الشقيق الأكبر للصحفي المعتقل جموع الصحفيين المصريين وكافة المنظمات الحقوقية والمدافعين عن الحريات بالانضمام إلى المسيرة التي ستنطلق من مقر النقابة إلى النائب العام وذلك دفاعًا عن الحرية والكرامة في ظل الانتهاكات المتعددة التي يتعرض لها الصحفيون.

 

Facebook Comments