أعلنت الشركة القابضة للغزل والنسيج عن بدء تطبيق سياسة تأجير المصانع المتعثرة، لتطوير التشغيل. أعلن الدكتور أحمد مصطفى، رئيس الشركة القابضة للغزل والنسيج (تمتلك وتدير 32 شركة تابعة لقطاع الأعمال العام)، أنه تقرر تأجير مصنع الدقهلية إلى شركة سعودية لإنتاج الجلباب السعودي، للاستفادة بالعمالة وتطوير خطوط الإنتاج.

 

وقال مصطفى إن التأجير ضمن خطة القابضة، التي وافقت عليها الحكومة، وتتضمن نقل 8 مصانع من مناطق سكنية، وبيع أرضها، للاستفادة بأموالها في إنشاء مصانع جديدة مع الحفاظ على العمالة.

 

وأشار إلى توافر عرضين أحدهما سعودي والآخر كويتي، للاستثمار في شركات الغزل، لافتاً إلى استقبال القابضة وفدين من السعودية والكويت، مشيراً إلى أن الشركة السعودية متخصصة في الملابس الداخلية والرجالي، وتبحث ضخ استثمارات في المصانع التابعة للشركة القابضة. وكشف عن زيارة الوفد السعودي 3 مصانع تابعة للقابضة، في المنصورة والزقازيق والإسكندرية، لدراسة مدى استعدادها للشراكة، ضمن خطة ثلاثية، تستهدف مرحلتها الأولى إنتاج 5.5 مليون قطعة سنويا.

وأضاف حول خطة إعادة هيكلة 32 شركة تابعة للقابضة: «لن نقترب من أصول الشركات، إذ قررنا استبعادها من الخطة، ومن المقرر الطرح بنظام الإيجار أو الشراكة بالأرض والآلات». 

Facebook Comments