أكد حزب الحرية والعدالة أن مصر عادت على يد عصابة الانقلاب العسكري الدموي إلي عصور الظلام، بعد أن استيقظ المصريون صباح اليوم الخميس ، على انقطاع الكهرباء في معظم محافظات الجمهورية بشكل متزامن ما أدي إلي شلل تام في معظم مرافق الدولة تسبب في خسائر وأضرار بالغة لحقت بالمواطنين وبالمؤسسات الإنتاجية والخدمية في مصر وعرضت حياة المرضي في المستشفيات للخطر. 

 

وأضاف الحزب – في بيان له مساء اليوم – إن حالة الفوضى التي شهدتها شوارع مصر اليوم، وسط تصريحات بلهاء ومبررات واهية حول أزمة انقطاع الكهرباء، يمثل نموذجا مصغرا لفشل الانقلاب العسكري وقائده في إدارة الدولة وعجزه عن توفير أبسط احتياجات المواطنين، وعدم اكتراثه بأرواح المرضي في المستشفيات. وأكد حزب الحرية والعدالة أنه إذ يحمل قادة الانقلاب العسكري مسئولية الأضرار التي لحقت بمصر وبالمواطنين منذ انقلاب 3 يوليو وحتى الآن وفشله في إدارة مؤسسات الدولة، يتهم الحزب السفاح عبد الفتاح السيسي وعصابته بتعمد قتل المرضي والأطفال في المستشفيات بسبب الانقطاع المتكرر للكهرباء وتعرض حياة آلاف المرضي للخطر. 

 

ودعا الحزب في ختام بيانه جموع الشعب المصري بالتكاتف والتلاحم الوطني والاصطفاف الثوري ومواصلة النضال السلمي المبدع من أجل إسقاط هذا الانقلاب الغاشم ودحره ومحاكمة هؤلاء القتلة والمجرمين. 

 

نص البيان 

 

"عادت مصر على يد عصابة الانقلاب العسكري إلي عصور الظلام، بعد أن استيقظ المصريون صباح اليوم على انقطاع الكهرباء في معظم محافظات الجمهورية بشكل متزامن ما أدي إلي شلل تام في معظم مرافق الدولة تسبب في خسائر وأضرار بالغة لحقت بالمواطنين وبالمؤسسات الإنتاجية والخدمية في مصر وعرضت حياة المرضي في المستشفيات للخطر.

 

إن حالة الفوضي التي شهدتها شوارع مصر اليوم، وسط تصريحات بلهاء ومبررات واهية حول أزمة انقطاع الكهرباء، يمثل نموذجا مصغرا لفشل الانقلاب العسكري وقائده في إدارة الدولة وعجزه عن توفير أبسط احتياجات المواطنين، وعدم اكتراثه بأرواح المرضي في المستشفيات. 

 

وإذ يحمل حزب الحرية والعدالة قادة الانقلاب العسكري مسئولية الأضرار التي لحقت بمصر وبالمواطنين منذ 3 يوليو وحتي الان وفشله في إدارة مؤسسات الدولة، يتهم الحزب السفاح عبدالفتاح السيسي وعصابته بتعمد قتل المرضي والأطفال في المستشفيات بسبب الانقطاع المتكرر للكهرباء وتعرض حياة آلاف المرضي للخطر. 

 

ويدعو الحزب جموع الشعب المصري بالتكاتف والتلاحم الوطني والاصطفاف الثوري ومواصلة النضال السلمي المبدع من أجل إسقاط هذا الانقلاب الغاشم ودحره ومحاكمة هؤلاء القتلة والمجرمين. 

 

حزب الحرية والعدالة 

 

القاهرة في: 4 – 9 – 2014

 

Facebook Comments