كتب– عبدالله سلامة
نشر "ألش خانة" حلقة جديدة من برنامجه "على ما تفرج" بعنوان "كافي بعد"، تناولت الأحداث في "خان شيخون" بسوريا، والموصل بالعراق.

وتطرقت الحلقة إلى المجزرة التي ارتكبها السفاح بشار الأسد بحق أهالي منطقة "خان شيخون"، والتي أسفرت عن مقتل العشرات من الأطفال بالكيماوي، مشيرا إلى موقف ترامب ونتنياهو من الحادث، متسائلا: لماذا تحرك العالم فقط الآن؟ ألم يرتكب الأسد العديد من المجازر بالكيماوي خلال السنوات الماضية؟ هل هذا التحرك لصالح السوريين أم لأغراض شخصية؟.

Facebook Comments