كتب حسن الإسكندراني:

لأنها "أمة واحدة" سعت الكيانات اليهودية والغربية فى تفكيكها والنيل منها مخافة التوسع، ما دعاهم إلى النيل منها من قديم الأذل حتى لا تصير على قلب رجل واحد تشد بعضها بعضا.

"أمة واحدة" فيلم وثائقي قصير من إنتاج مجلة البيان، تم تداوله مؤخرا، يكشف مدى سعى المتآمرين فى النيل من الوحدة الإسلامية، وهو ما حدث فى الدولة العثمانية وإسقاط الخلافة الإسلامية وخلع آخر سلاطينها محمد السادس، وإحلال مصطفى كمال أتاتورك بدلاً منه، على أنه المنقذ، دون النظر إلى خلفياته المتآمرة على الإسلام والمسلمين.

"أمة واحدة" يتناول أيضًا تفكيك الدول الإسلامية لدويلات صغيرة وفق الأهواء والتيارات، بزعم حمايتها، كما تناول توابع تلك المؤامرة بترسيخ مبدأ الديكتاتوريات للحكم فى الأوطان.

Facebook Comments