رامي ربيع
قال الدكتور عصام عبدالشافي، المحلل السياسي: إن تأثير تفجير كنيسة مارجرجس على بنية المجتمع المصري سيكون محدودا، لكن التأثير سيكون على طبيعة النظام السياسي، وما يستهدفه من طبيعة هذه العمليات.

وأضاف عبدالشافي- في مداخلة هاتفية لقناة مكملين اليوم الأحد- أن المستفيد من هذه التفجيرات عدة أطراف، الطرف الأول هو الجماعات المتطرفة التي تحاول إرباك المشهد، وعلى رأسها تنظيم الدولة الإسلامية، والمستفيد الثاني هو عبدالفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، ونظامه السياسي الذي يراهن عليه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وأوضح أن السيسي يروج لفزاعة الإرهاب بامتياز، وهذه العمليات تصب في مصلحة ما يروج له، وتخطيطه لتقسيم المجتمع، مضيفا أن السيسي دأب على استخدام مصطلح قوى الشر للحديث عن المعارضة السياسية، وهذا المصطلح غامض، وعادة ما يستخدمه الفاشلون.

Facebook Comments