تصدر اليوم الأحد محكمة جنايات القاهرة قرارها في نظر محاكمة المرشد العام لجماعة الإخوان المسلمين الدكتور محمد بديع، والنائب الأول للمرشد العام للجماعة المهندس خيرت الشاطر، و15 آخرين من قيادات الجماعة، بهزلية "أحداث مكتب الإرشاد"، التي وقعت في 30 يونيو 2013، بمحيط مكتب إرشاد جماعة الإخوان المسلمين بمنطقة المقطم بالقاهرة. حيث تم خلال الجلسة الماضية غلق باب المرافعات وتأجيلها لليوم لإصدار القرار.  

وشهدت الجلسة الماضية دفع المحامي عاطف الجلالي عن الدكتور محمد رشاد البيومي، ببطلان تحريات الأمن الوطني والتي قالت عن الدكتور سعد الكتاتني أنه دكتور بكلية الحقوق جامعة المنيا، وهو يعمل أستاذ بكلية العلوم، كما أن جامعة المنيا ليس بها كلية حقوق من الأصل .

 

 أيضا دفع بالتناقض البين بين الدليل القولي والدليل الفني بعد ما ثبت من التقارير الطبية الواردة من مصلحة الطب الشرعي، أن جميع الإصابات على نفس المستوى أفقى بين الضارب والمضروب وليس من أعلى إلى أسفل، مؤكداً أن ذلك التصور يخالف صور المساهمة الجنائية فى حق المتهيمن جميعا، والدفع بتخلف أركان المادة المعنوية للجرائم محل الواقعة.

والمعتقلون في القضية بجانب الدكتور محمد بديع، الأستاذ محمد مهدي عاكف المرشد العام السابق لجماعة الإخوان، ونائبا المرشد المهندس خيرت الشاطر والدكتور محمد رشاد البيومي، والدكتور محمد سعد الكتاتني رئيس مجلس الشعب، والدكتور عصام العريان، والدكتور أسامة ياسين وزير الشباب، والقيادى بحزب الحرية والعدالة الدكتور محمد البلتاجي، والمهندس أيمن هدهد مستشار رئيس الجمهورية، وأحمد شوشة، والدكتور حسام أبو بكر محافظ القليوبية، ومحمود الزناتي، وعبد الرحيم محمد عبد الرحيم، ورضا فهمي، ومصطفى عبد العظيم البشلاوي، ومحمد عبد العظيم البشلاوي، وعاطف عبد الجليل السمري.  

Facebook Comments