أشاد البرلماني الكويتي السابق ناصر الدويلة، بدور حركة الإخوان المسلمين بمصر، وتاريخها النضالي في وجه الطواغيت وحكم العسكري، وكذا دورها في نشر الدعوة.

قال الدويلة -عبر موقع "تويتر"-: والله أنا لست من الإخوان ولا أرتبط بأي صلة تنظيمية بهم.. وبعضهم سامحهم الله وقفوا ضدي في الانتخابات، وأيدوا من أساء إلي.. ومع ذلك منهجهم صحيح".

أضاف الدويلة: الإخوان ليسوا طريقة صوفية ولا مذهبًا جديدًا ولا عقيدةً جديدةً.. دعوة الإخوان هي نفس دعوة محمد صلى الله عليه وسلم عقيدة وعبادة واتباعا تاما تاما.

وفي تغريدة أخرى؛ قال الدويلة: ابتلى الله مصر بالطواغيت وتحمل شعب مصر الذل والهوان قرونا لكن شعب مصر هو شعب عرابي  والبارودي وحسن البنا وعبد القادر عودة وفرغلي وسيد قطب.

وتابع: أصبحت مصر سجنًا كبيرًا.. وصار شباب مصر وبراعمها مشاريع شهداء تنتظر أن تعرج إلى السماء تزفها الملائكه وتفتح لهم أبواب السماء وأن للباطل جولة.

Facebook Comments