أمر رئيس نيابة مصر القديمة المستشار تامر العربي، اليوم الثلاثاء، باستدعاء مسئولين بمديرية أمن القاهرة لمناقشتهم فيما جاء بتقرير الطب الوقائي بشأن الأوضاع داخل قسم شرطة مصر القديمة.

كان التقرير أثبت عدم ملاءمة أماكن الحجز وعدم مطابقتها للمواصفات الصحية المتعارف عليها، وأضاف التقرير أن جميع دورات المياه داخل غرف الحجز لا تتعدى مساحتها المتر، ولا يوجد بها مصادر تهوية، وأن أسلاك النوافذ مسدودة من الأتربة.

 

وقالت اللجنة التي أعدت التقرير: إن النظافة تكاد تكون منعدمة وتنبعث من الحجرات روائح كريهة ويوجد بها حشرات زاحفة، كما أن نسبة الأكسجين في الهواء أقل من القياسات الصحية، وأن هناك أعدادًا كبيرة من المساجين داخل غرف صغيرة جدًّا.

 

وفي أبريل الماضي كانت لجنة طبية مشكلة من أطباء مستشفيات جامعة القاهرة قامت بتوقيع الكشف الطبي على المحتجزين داخل قسم شرطة مصر القديمة بعد وفاة اثنين من المحتجزين بداخله.

 

وانتهت اللجنة إلى إصابة ٥٠ منهم بأمراض مختلفة تنوعت ما بين أمراض باطنة وسكر وتورم بالجسم وإصابات بفيروسات وأمراض صدرية والتهاب في الأذن الوسطى وأمراض جلدية (جرب وطفح في الجلد).

 وقام ممثلو النيابة العامة بعدة زيارات لأماكن الاحتجاز، وتم إعداد عدة تقارير معظمها تشير إلى وجود بعض المخالفات. 

Facebook Comments