قالت منظمة هيومان رايتس ووتش لحقوق الانسان إن الجيش العراقي
والميليشيات الشيعية المساندة له اعدموا 250 سجينا على الاقل بشكل غير
قانوني منذ التاسع من يونيو الماضي اثناء هربهم امام تقدم المسلحين.

وقالت المنظمة في بيان اصدرته الجمعة "إن هذه الاعدامات الجماعية التي
جرت خارج نطاق القضاء قد تعتبر جرائم حرب او جرائم ضد الانسانية."

وقالت المنظمة إن الاعدامات ربما اقترفت انتقاما للتقدم الذي احرزته ثوار
العشائر السنية ، كاشفة عن أنه "في احدى الحالات اضرم القتلة النار في
عشرات السجناء، وفي حالتين القوا قنابل يدوية في زنزانات مكتظة
بالسجناء."

وطالبت هيومان رايتس ووتش باجراء تحقيق دولي في هذه الاعدامات

Facebook Comments