قال البنك المركزي المصري في بيان صحفي -الثلاثاء- إنه سيطرح عطاء استثنائيا جديدا اليوم الأربعاء بقيمة 1.5 مليار دولار لتغطية مديونيات العملاء بالعملات الأجنبية القائمة الناتجة عن عمليات استيرادية.

وباع البنك المركزي المصري 198.3 مليون دولار في عطاء استثنائي الثلاثاء بسعر 8.85 جنيهات دون تغيير عن عطاء أمس الاثنين الذي خفّض فيه سعر العملة المحلية 14.5% في خطوة مفاجئة.

وقال المركزي إن العطاء الاستثنائي اليوم يهدف لتغطية واردات سلع استراتيجية أساسية.

وتكافح مصر شديدة الاعتماد على الواردات لإنعاش اقتصادها منذ انتفاضة 2011 التي أعقبتها قلاقل أدت إلى عزوف المستثمرين الأجانب والسياح المصدرين الرئيسيين للعملة الصعبة بجانب انخفاض إيرادات قناة السويس وتحويلات المصريين العاملين في الخارج.

 

Facebook Comments