قال مسئول بارز بوزارة المالية في حكومة الانقلاب، إن نسبة العجز فى الموازنة المصرية للعام المالى الماضي 2013/ 2014 ارتفعت إلي 12.5% من الناتج المحلى، حسب بيانات الحساب الختامى المبدئى، الذى انتهت وحدة الحسابات الختامية بوزارة المالية المصرية من إعداده، مقابل 12% نسبة عجز توقعتها الحكومة في نهاية العام المالي الماضي.

وقال المسئول، كما ذكرت وكالة "الأناضول"، إن سبب ارتفاع عجز الموازنة المبدئي عن العجز المتوقع هو تراجع الإيرادات الضريبية؛ بسبب تراجع الضرائب المحولة من هيئة البترول والبنك المركزى وقناة السويس، فضلا عن عدم تطبيق الإصلاحات الضريبية خلال العام المالى الماضى، مما أدى لانخفاض الإيرادات الضريبية إلى ما دون 300 مليار جنيه، مقابل إيرادات ضريبية متوقعة بنحو 357.8 مليار جنيه.
 

Facebook Comments