تزامنا مع التراجع الكبير الذي تشهده أسواق المال في مصر بعد إعلان قائد الانقلاب السيسي ترشحه للانتخابات الرئاسية، غلب الانخفاض على شهادات الإيداع المصرية في بورصة لندن، اليوم الإثنين، أول جلسات الأسبوع في بريطانيا.

وانخفضت شهادات إيداع البنك التجاري الدولي 0.26 نقطة أو بنسبة 5.08% لتسجل 4.86 دولار. وكان أعلى مستوى للشهادات عند 5.17 دولار، بينما كان أقل مستوى لها 4.81 دولار.

وانخفضت شهادات إيداع أوراسكوم تيليكوم 0.12 نقطة بنسبة 11.60% لتسجل 0.80 دولار، حيث كان أعلى مستوى لها في الجلسة 0.96 دولار، بينما كان أقل مستوى لها عند 0.85 دولار.

واستقرت شهادات إيداع مؤسسة هيرمس القابضة عند 3.55 دولارات، حيث كان أعلى مستوى لها خلال الجلسة عند 3.33 دولارات، بينما كان أقل مستوى لها عند 2.58 دولار. كما استقرت شهادات إيداع أوراسكوم للإنشاءات عند 42.01 دولار.

وكانت البورصة المصرية قد شهدت في أول يوم لفتح باب الترشح للانتخابات الرئاسية المزعومة تراجعا كبيرا وحادا، حيث خسر رأسمالها السوقى نحو 12.2 مليار جنيه، وهبط المؤشر الرئيسي "إيجى إكس 30" بنسبة 3.6% بمقدار 7805 نقطة، وكذا مؤشر "إيجي إكس 20"، بنسبة بلغت 3.5 % ليصل إلى 9403 نقطة.

 

 

Facebook Comments