رغم ما تعيشه مصر في ظل الانقلاب العسكري من فقر وتراجع مستوى المعيشة وانهيار اقتصادي، كشفت دراسة أجرتها مؤسسة نيو ورلد هيلث البحثية الأمريكية أن مصر في عهد الانقلاب بها ثاني أكبر عدد من المليونيرات في إفريقيا.
وبحسب "رويترز"، أكدت الدراسة أن عدد من يمتلكون مليون دولار أو أكثر في مصر بلغ 20 ألفًا و200 مليونير، في حين احتلت جنوب إفريقيا صدارة دول القارة في عدد المليونيرات وبها 46 ألفًا و800 شخص تعادل ممتلكاتهم مليون دولار أو أكثر.
وأضافت الدراسة أنه بنسبة المليونيرات إلى عدد السكان كانت الأعلى جزيرة موريشيوس؛ حيث بلغت 2469 مليونيرًا لكل مليون شخص تليها ناميبيا ثم جنوب إفريقيا وأنجولا، وحلت مصر في المركز الخامس بنسبة 246 مليونيرًا لكل مليون شخص.
وجاءت المغرب والجزائر ضمن قائمة العشرة الأوائل بنسبة 146 و120 على التوالي.
 

Facebook Comments