استنكر البرلماني محمد العمدة المليارات المهدرة في تفريعه قناة السويس في الوقت الذي يعاني فيه آلاف الشباب من البطالة وسوء التوظيف بسوق العمل. 

وقال العمدة في تغريدة له بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك: كم فدانًا كان يمكن استصلاحها بمبلغ 60 مليار جنيه؟ وكم فرصة عمل للشباب؟ بالتأكيد كثير للغاية، لكن للأسف المطلوب هو الهمبكة والدعاية وليس الإصلاح. 

Facebook Comments