ينظم المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية ظهر اليوم الأحد، مؤتمرا صحفيا بعنوان "عاملو الصناعات المعدنية بين مطرقة التقشف وسندان التخسير"، يتحدث فيهما عمال كبرى شركات الصناعات المعدنية في مصر عن سياسات التخسير المتعمدة في الشركات، لتحقيق مصالح خاصة.

يتناول المؤتمر سياسات التقشف والهجوم على أجور العاملين والتجاهل التي تتبعها إدارات هذه الشركات، في الوقت نفسه التي تنتهج فيها سياسات تخسير متعمدة وممنهجة للشركات وأصولها، ويتحدث في المؤتمر عدد من عمال شركات الدلتا للصلب، والنحاس المصري "ميتالكو"، والنصر للمواسير.

ويشارك في المؤتمر، حملة "نحو قانون عادل للعمل" التي تسعى لتقديم بدائل لقانون العمل الحالي في مصر، أو نسخته التي تعدها الحكومة المصرية، من أجل الوصول لقانون عادل ينصف العمال، حسب قولهم.

Facebook Comments