نشرت هيئة الإذاعة البريطانية تقريرا عن ردود افعال المصريين بعد قرار نظام الانقلاب رفع أسعار تذاكر المترو، قالت فيه: “تعالت أصوات المصريين الرافضة لقرار رفع أسعار تذكرة المترو عبر عدة هاشتاغات أبرزها #مقاطعه_المترو و#المترو، كما دشن مغردون هاشتاغات أخرى من قبيل #قاطعوا_المترو، و#خليه_ينش، إضافة إلى هاشتاغ #حنركب_ومش_دافعين على فيسبوك.

وتقول حكومة الانقلاب إن القرار يأتي في إطار خطة لتحديث أنظمة مترو الأنفاق حفاظا على الخدمة المميزة للركاب، وضمانا لعمله بأعلى درجات الكفاءة، إلا أن المواطنون يعلمون أن القرار يأتي استجابة لمطالب صندوق النقد الدولي.

ودعا مغردون إلى مقاطعة المترو من 11 إلى 15 مايو تعبيرا عن الرفض الشعبي للقرار، كما دعا آخرون للاقتياد بحملات المقاطعة التي انطلقت في عموم الدول المغاربية احتجاجا على غلاء الأسعار.

فغرد صاحب حساب قائلا: ” بالرغم من عدم اعتمادي بشكل أساسي على المترو إلا أننا جميعا يجب علينا الاشتراك في هذه المقاطعة، ما هى الزيادات العشوائية التي تأتي من كل جانب من كل الجوانب #كفاية_ياحكومة #جبنا_اخرنا.”

واشتكى آخرون من الفاقة و قلة الحيلة، وتساءلوا عن الأساليب والحلول التي يمكن يتبعها المواطن للهروب مما وصفوه بالغلاء الجنوني للأسعار، خاصة أن شهر رمضان على الأبواب.

وانتقد نشطاء آخرون القرار باقتراح وسائل بديلة للتنقل ونشر صور مركبة وكاريكتورية، كما تداول نشطاء فيديوهات قيل إنها تظهر احتشاد العشرات في محطة حلوان احتجاجا على ارتفاع سعر التذكرة.

Facebook Comments