تتعمد سلطات الانقلاب قطع مياة الشرب عن سجن قنا العمومي لفترات طويلة وبشكل ممنهج زيادة في التنكيل بـ 1400 مسجون ومعتقل.

أفاد عدد من أعضاء هيئة الدفاع عن المعتقلين والمساجين بسجن قنا العمومي أن انقطاع المياه عن السجن بشكل متكرر لفترات طويلة يزيد من معاناة المحتجزين، وأسهم في انتشار الأمراض بينهم بشكل كبير.

وأكدوا أن فرصة دخول الحمامات للمساجين تكون خلال فترات التريض؛ حيث لا يوجد داخل الزنازين دورات للمياه ومع انقطاع المياه بشكل متكرر ولفترات كبيرة يعمل على الازدحام أمام حنفية المطافي بشكل لا آدمي على أمل الحصول على بعض المياه لدخول دورات المياه.

وطالب أهالي وذوى المعتقلين منظمات حقوق الإنسان بالتدخل والضغط على سلطات الانقلاب لتوفير المياه وإنشاء عدد من دورات المياه تتناسب مع آدمية الإنسان.

Facebook Comments