كتب – عبدالله سلامة
التقى قائد الانقلاب عبدالفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، رئيس حكومته شريف إسماعيل، ووزير ماليته عمرو الجارحى؛ لمناقشة الأداء المالي لعام 2016-2017، وطالبهما بـ"ضرورة العمل على مواصلة خفض معدلات العجز والدين في الموازنة العامة الجديدة للعام المالى 2017-2018، ومواجهة التحديات لتحقيق الأهداف التي تتضمنها الموازنة، من خلال ترشيد الإنفاق".

يأتي هذا بالتزامن مع إقرار علي المصيلحي، وزير التموين في حكومة الانقلاب، اليوم، إلغاء الدعم عن أصحاب الدخول التي تزيد عن 1500 جنيه، فضلا عن استخراج البطاقات التموينية للفئات المستحقة، بحد أقصى 4 أفراد للأسرة، وعدم إضافة أي أفراد آخرين بعد استخراج البطاقة؛ وذلك رغم إعلان قائد الانقلاب السيسي ووزير تموينه أكثر من مرة عدم صحة هذا الكلام.

وكانت الفترة السابقة قد شهدت زيادة أسعار كافة السلع التموينية إلى الضعف، حيث ارتفع سعر كيلو السكر من 5 جنيهات إلى 10 جنيهات، والزيت من 10 جنيهات إلى 20.5 جنيها، فيما ارتفع سكر الأرز من 4 جنيهات إلى 8 جنيهات.

Facebook Comments