كتب: حسن الإسكندرانى

قال الإعلامي الانقلابي  "محمد الغيطي"، إن شركة مصر للطيران حاسبت الهند على تكاليف سفر إيمان عبد العاطي، وهي الفتاة التي حازت لقب "الأكثر سمنا في العالم" قائلًا: "يادى العار والشنار.

 وهاجم "الغيطي" من خلال برنامجه “صح النوم” عبر فضائية “LTC” الأحد، وزير صحة الانقلاب لعدم اطمئنانه على حالة "إيمان"، قائلًا: “واحد غيرك المفروض يستقيل، ده أنت حتى مكلفتش خاطرك أنك تشكر الجانب الهندي”.

وأضاف: أن وزارة الصحة بالهند، والسفارة الهندية بمصر، تحملتا تكاليف نقل المصرية “إيمان” أسمن امرأة في العالم من الإسكندرية إلى الهند لإجراء عملية جراحية لها.

وقال: إيمان الإسكندرانية بتعالجها الهند والوزارة المصرية نايمه فى صمت، والهنود جمعوا 2 مليون و500 ألف روبيه من أجل الفتاة المصرية السمينة منها مليون روبية للمثل سلمان خان ووالدته.

جدير بالذكر أن "إيمان عبد العاطى" 36 عامًا، استغاثت لمدة 3 سنوات من أجل علاجها وإنقاذها من آلامها ومن المعاناة التى تزداد يومًا بعد يوم، وتصيبها بأمراض جديدة بسبب عدم حركتها.

وقد توجهت فى 10 فبراير الجارى إلى مستشفى " سيفى" بالهند ،المخصص لعلاج الحالات المماثلة وسط صمت من صحة الانقلاب . 

Facebook Comments