هاجم الفنان "محمد علي" وزير داخلية الانقلاب، عقب اعتداء قوات الأمن على المتظاهرين في محافظة السويس، متوعدا الضباط الخونة بالإعدام.

وقال علي، في مقطع جديد بثه عبر صفحته على "فيس بوك": إن عبدالفتاح السيسي سافر إلى أمريكا للقاء دونالد ترامب وتقديم فروض الولاء والطاعة، مضيفا أن وصف ترامب للسيسي بديكتاتوري المفضل فضح حقيقة السياسة الأمريكية الخارجية.

وأضاف علي أنه ينبغي على الشعب النزول يوم الجمعة لإزاحة السيسي واستعادة الكرامة الوطنية، مضيفا أن تدخل ترامب لعزل السيسي يقلل من كرامة المصريين.

وأشار علي إلى تردي الأوضاع الاقتصادية لمصر في عهد العسكر على الرغم من حضارتها التي أبهرت العالم، لافتا إلى أن مصر في عهد الملك فاروق كان يأتي إليها العمال من كل دول العالم من اليونان وتركيا والسودان للعمل فيها، والآن بات المصريون يتمنون العمل في الخليج.

ودعا "علي" الثوار إلى عدم الاعتصام يوم الجمعة المقبل خوفا من اعتداء عدد من ضباط الداخلية الخونة، كما دعا الثوار إلى النزول في تجمعات كبيرة وعدم الاحتكاك مع قوات الشرطة.

وسخر علي من اختفاء "الزبيبة" من وجه السيسي خلال مؤتمر الشباب الأخير، قائلا: "خلاص مبقتش بتصلي خلاص؟".     

 

 

Facebook Comments