واصلت البورصة المصرية نزيفها بالتزامن مع تزايد الغضب الشعبي في الشارع المصري تجاه نظام الانقلاب، وخروج العديد من المظاهرات بالقاهرة والمحافظات للمطالبة برحيل السيسي وعصابته، وأنهت البورصة المصرية تعاملات جلسة الاثنين، على تراجع جماعى لكافة المؤشرات، بضغوط مبيعات المتعاملين الأجانب، وخسر رأس المال السوقى 8.2 مليار جنيه.

وفيما مالت تعاملات الأفراد المصريين والعرب والأجانب والمؤسسات الأجنبية للبيع، مالت تعاملات المؤسسات المصرية والعربية للشراء، وتراجع مؤشر "إيجى إكس 30" بنسبة 1.47% ليغلق عند مستوى 13753 نقطة، كما تراجع مؤشر "إيجى إكس 50" بنسبة 2.07% ليغلق عند مستوى 1925 نقطة، وتراجع مؤشر "إيجى إكس 30 محدد الأوزان" بنسبة 1.08% ليغلق عند مستوى 16622 نقطة، كما تراجع مؤشر إيجى إكس 30 للعائد الكلى بنسبة 2.26% ليغلق عند مستوى 5014 نقطة.

كما تراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 1.79% ليغلق عند مستوى 499 نقطة، وتراجع أيضا مؤشر "إيجى إكس 100" بنسبة 1.72% ليغلق عند مستوى 1334 نقطة، وتراجع مؤشر بورصة النيل بنسبة 2.25% ليغلق عند عند مستوى 450 نقطة، وهوت 126 شركة، ولم تتغير مستويات 27 شركة.

وكانت البورصة المصرية قد خسرت، خلال تعاملات الأحد، 35.7 مليار جنيه، وسط تراجع جماعى لكافة المؤشرات، وفيما مالت تعاملات الأفراد المصريين والأجانب والمؤسسات المصرية والعربية للبيع، مالت تعاملات الأفراد العرب والمؤسسات الأجنبية للشراء، وتراجع مؤشر "إيجى إكس 30" بنسبة 5.32% ليغلق عند مستوى 13958 نقطة، كما تراجع مؤشر "إيجى إكس 50" بنسبة 6.88% ليغلق عند مستوى 1966 نقطة، وتراجع مؤشر "إيجى إكس 30 محدد الأوزان" بنسبة 6.06% ليغلق عند مستوى 16804 نقطة، وتراجع مؤشر إيجى إكس 30 للعائد الكلى بنسبة 6.46% ليغلق عند مستوى 5129 نقطة.

وتراجع أيضا مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة "إيجى إكس 70" بنسبة 5.66% ليغلق عند مستوى 509 نقاط، كما تراجع مؤشر "إيجى إكس 100" بنسبة 5.68% ليغلق عند مستوى 1358 نقطة، وتراجع مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.63% ليغلق عند مستوى 460 نقطة.

يأتي هذا على وقع استمرار الحراك الشعبي المطالب بإسقاط قائد الانقلاب العسكري عبد الفتاح السيسي وعصابته، والذي بدأ منذ مساء يوم الجمعة الماضي بمظاهرات في ميادين التحرير ورمسيس وطلعت حرب، ومحافظات مرسي مطروح ودمياط وميدان طلعت حرب ومحافظات الدقهلية والمنيا والغربية والإسكندرية ودمياط والسويس وجزيرة الوراق والعياط والسويس،فيما شهدت العديد من عواصم العالم خروج مسيرات تطالب برحيل السيسي واستعادة المسار الديمقراطي.

وفي سياق متصل، ارتفعت أسعار الذهب فى مصر في التعاملات المسائية، اليوم الاثنين، 4 جنيهات ليسجل الذهب 690 جنيها للجرام من سعر عيار 21 ، فيما سجل جرام الذهب من عيار 18 نحو 591 جنيها، وسجل عيار 24 سعر 788 جنيها للجرام، وسجل سعر الجنيه الذهب 5520 جنيها.

Facebook Comments