كتب محمد مصباح:

فجّرت نجلة الأديب نجيب محفوظ، عقب مرور 29 عاماً من حصوله على جائزة نوبل في الأدب، وتكريم المخلوع حسني مبارك له وتوشيحه قلادة النيل الشهيرة عام 1988، المصنوعة من الذهب الخالص والمرصعة بالأحجار الكريمة.

ومن خلال برنامج "معكم منى الشاذلي" على قناة CBC، فاجأت ابنة الأديب العالمي أم كلثوم مضيفتها، وقالت: "مبارك منح والدي جايزة مغشوشة وليست من الذهب الخالص كما يعرف الناس، وإنما من الفضة المطلية بالذهب".

وأضافت: "أول ما والدي رجع بالقلادة والدتي قالت له إنها مش ذهب وشكلها مطفي، ولما روحنا للجواهرجي أكد لها إنها مش دهب".

الشاذلي، التي كانت ضمن المتباكين على تنحي مبارك في مشهد شهير، عبرت عن دهشتها، وحاولت إبعاد التهمة عن مبارك بشتى الطرق، وافترضت عدة فرضيات، في محاولة لإثناء الضيفة عن الحديث عن الواقعة.

وأكدت عبر تقرير مصور، نقل عن دار صك العملة المكلفة بصناعة القلادة، أنها تصنع من الذهب الخالص، وتساءلت: "طب ماقلتوش للداخلية أو وزارة الثقافة أو الرئاسة ليه؟"، لتؤكد لها أم كلثوم: "والدي مش كانت فارقة معاه ومارضيش يعمل حاجة أو يبلغ حد، والقلادة حاجة تخصه هو".

الحادثة تكشف إلى أي مدى تدار ملفات مصر المتنوعة، فخداع المثقفين وسرقة النصوص وإسناد الجوائز لغير مستحقيها بات السمة الأساسية للثقافة المصرية. وهو ما تجلى في الانصراف الشعبي عنها، وتعالي ثقافة أفلام العمف والجنس بعيدا عن الثقافة الأصيلة.

ارتباك الوعي الثقافي
في سياق أزمات الثقافة التي تنهار بسبب حكم العسكر وكبت الحريات والفشل الاقتصادي، أوضحت رئيسة مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، ماجدة واصف، أن "وزارة المالية استجابت للطلب الذي تقدمت به وزارة الثقافة لزيادة الدعم المقدم للمهرجان، خاصة بعدما واجهت الدورات الماضية أزمات مادية عديدة أدت إلى الاستغناء عن بنود أساسية للمهرجان".

وكانت الدورة الماضية من مهرجان القاهرة السينمائي الدولي قد واجهت أزمة مادية شديدة، بعدما تراجعت وزارتا الشباب والرياضة من ناحية والسياحة من ناحية أخرى عن تقديم دعمهما المادي الذي تم الاتفاق عليه، وكان كل منهما يدعم المهرجان بمليون جنيه وهو ما أسهم في مشاكل عديدة في شكل إقامة الضيوف الأجانب والعرب وتذاكر طيرانهم وتنقلاتهم الداخلية.

يذكر أن الدورة التاسعة والثلاثين لمهرجان القاهرة السينمائي الدولي، من المقرر أن تبدأ أعمالها في 21 نوفمبر المقبل وتختتم في 30 من الشهر نفسه. 

Facebook Comments