في الوقت الذي تراهن الأمم والدول على تطوير التعليم لإحداث نهضة شاملة في بلدانها، يواصل السيسي ونظامه تعطيش موازنات التعليم في مصر، برفض وزارة المالية منْح وزارة التعليم مبلغ 11 مليار جنيه للتطوير، فيما قال السيسي في وقت سابق “وإيه يعمل التعليم في وطن ضايع”، متهكما من الاهتمام بالتعليم.. وهو ما أكدته الأرقام الرسمية الحكومية عن تدهور حال التعليم في مصر، وهو ما نرصده في الجراف التالي:

Facebook Comments