أشادت حماعة الإخوان المسلمين بوعي الشعب المصري وقدرته على صناعة ملحمة جديدة تحكي عنها الأجيال، مؤكدة أن نزيف الدم في مصر فاق كل تصور وأن السيسي صار مجرم حرب.

وكتبت إيمان محمود، المتحدثة الإعلامية باسم جماعة الإخوان المسلمين، عبر حسابها على تويتر: "من ينظر إلى شوارع مصر الآن يعلم إلى أي مدى يخشى السيسي وعصابته حراك الشعب وهبّته. أليست تلك رسالة واضحة للعالم كله أن تلك العصابة باتت مرفوضة منبوذة؟ أليست تلك إشارة إلي أن الوعي المصري عاد بخير ويؤمَل بالمزيد؟ إن الأمل بات قريبا في صناعة ملحمة جديدة تحكي عنها الأجيال عبر الزمن"

وأضافت محمود: "لقد فاق نزيف الدماء في مصر كل تصور. لقد صار السيسي مجرم حرب يجب على العالم الحذر منه والتربص له خاصة أن تعطشه للقتل قد طال أجانب أيضا وما قضية روجيني منا ببعيد. إن الأمل معقود الآن بعد الله تعالى على استمرار المصريين في ثورتهم من أجل حقن تلك الدماء الغالية من أن تهدر ظلما وعدوانا".

وتابعت محمود: "لا شيء يفرق بين السيسي وبين هذا الإرهاب المزعوم الذي يدعي محاربته. فإذا كان هذا الإرهاب المزعوم يعمل على فرض آرائه بالقوة فهذا السيسي لم يتوقف عن إسالة الدماء وقتال المصريين في سيناء ورابعة وغيرهما من أجل فرض وجوده وسلطانه قهرا وقسرا".

Facebook Comments