كتب- عبد الله سلامة:

 

تمارس سلطات الانقلاب بسجن أسيوط العمومي أبشع أنواع الانتهاكات بحق النائب هشام القاضي، عضو برلمان 2005 وعضو مجلس شورى الثورة عن محافظة قنا، وذلك بعد ترحيله من سجن قنا العمومي.

 

حيث قامت إدارة السجن بوضع "القاضي" في زنزانة انفرادية، ومنعت دخول الطعام والدواء له، رغم معاناته من عدة أمراض مزمنة، وحاجته الماسة للرعاية الطبية الفائقة، ما دفع أسرته لتحميل سلطات الانقلاب المسئولية عن سلامته.

 

من جانبها دانت مؤسسة "عدالة لحقوق الإنسان" الانتهاكات التي يتعرض لها "القاضي"، مطالبة إدارة السجن بضرورة تطبيق واحترام القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء ووقف جميع الانتهاكات بحق المسجونين، كما طالبت نائب عام الانقلاب بالتحقيق في تلك الانتهاكات ومحاسبة المتورطين، وإعمال سلطته في الرقابة والتفتيش على السجون، ووقف جميع المخالفات القانونية بحق السجناء.

Facebook Comments