تتراجع كافة المؤشرات الإيجابية في مصر بعد الانقلاب، فيما تتصاعد مؤشرات الفقر والإحباط وانعدام الأمل في غد أفضل.

ومن ضمن المؤشرات التي تتراجع بشكل واضح معدلات الاستثمار، بسبب الانقلاب، والقمع، ومطاردة الناجحين دون سبب إلا أنهم لا يصفقون بكلتا اليدين لقائد الانقلاب.

في الفيديو جراف التالي نتعرف على ملامح فقدان مصر بريقها الاستثماري بعد المظاهرات العارمة التي اجتاحت لعديد من المحافظات يوم 20 سبتمبر وما تلاه.

 

https://www.youtube.com/watch?v=rvRw5SDmUtA&feature=youtu.be

Facebook Comments