بتحدٍّ غريب لرئيسة الوزراء النيوزلندية يكشف حال الدول التى تريد التقدم والبناء بعيدًا عن “الكلام” والإمساك بـ”المايك” فى كل مناسبة صغيرة كانت أو كبيرة، مهمة أو غير مهمة، ظهرت “جاسيندا أرديرن”، رئيسة وزراء نيوزيلندا، التي تعتبر واحدة من أكثر رؤساء الوزراء شعبية حول العالم، في مقطع فيديو، اعتبرته تحديًا، إذ سردت من خلاله الإنجازات والسياسات التي طبقتها حكومتها في العامين الماضيين، خلال دقيقتين فقط.

ونشر “الفيديو” الحساب الرسمي لحزب العمل النيوزيلندي الذي تترأسه أرديرن، وانتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال ساعات قليلة.

ووضع فريق عملها هذا التحدي كاختبار بسيط أمام المواطنين، بعد مرور ما يتجاوز عامين بشهور قليلة على انتخابها كرئيسة لوزراء نيوزيلندا.

وبدأت رئيسة الوزراء أرديرن قائمتها بالإشارة إلى أن الحكومة قد وفرت 92.000 وظيفة فى العامين الماضيين، وأنشأت أكثر من 2200 منزل حكومي، وزرعت 140 مليون شجرة، إضافة إلى توفير رعاية محسنة للسرطان مع المزيد من آلات الإشعاع.

وأضافت أنها قدمت زيارات أرخص للأطباء لأكثر من 500.000 شخص، ورفعت الحد الأدنى للأجور، وبنت عددا أكبر من الفصول الدراسية فى المدارس يسع لـ100.000 طالب، بينما وصلت البطالة إلى أدنى معدل لها في 11 عامًا، وقد سردت كل ذلك في أول 30 ثانية فقط من الفيديو، إلا أن القائمة لم تنته حيث شملت عددا أكبر من الإنجازات.

فى المقابل، علق ناشطون على المقطع الذى جاء الأكثر مشاهدة خلال 24 ساعة فقط، متمنين أن يكون لهم رئيس مثلها فى الإنجازات.

وكتب “كيشو”: واحدة ست عملت إنجازات فى عامين بس لخصتهم فى دقيقتين، دوا الضغط والسكر يا حاجة. وكتبت شيماء أبو الفضل: “هكذا يكون الرؤساء مش بلح”.

وغرد عبد الله محمد الإبـي: “رئيسة وزراء نيوزلندا تتحدث عن إنجازاتها وما قدمته لشعبها خلال عامين فقط، على الحكام العرب الفسدة التوجه لمدرسة هذه الحاكمة الناجحة ليتعلموا منها الإخلاص والوطنية والعمل.. لكن السؤال هل ستقبلهم أم ستطردهم لكون أغلبهم لصوصا وبلطجية وخونة وعيالا”.

حساب باسم “مش عارف”: كتب يقول: “فى إيه يا شيخة. في إيه يا شيخة بصوت سعيد صالح.. ما براحة ولا إحنا عشان غلابة بتعملوا فينا كدا.. الأستاذة رئيسة وزراء نيوزلندا عملوا معاها تحدي تقول إنجازات الحكومة بتعتها ودي ما صدقت وفتحت فينا. طيب إحنا بقي عملنا.. ها. عملنا. بصي هاخلي مصر كلها ترد عليكي.. ردو انتوا بقي”.

وكتبت تقى: “يا رب ناس تلاقى جاسيندا أرديرن، وناس ربنا يبتليها بواحد زى عبد الفتاح السيسى.. حكمتك يا رب”.

الكاتب والمحلل السياسى وليد الشيخ كتب على فيسبوك: “بين تقدمهم وبؤسنا!.. رئيسة وزراء نيوزلندا “جاستين أردرن” .. وهي بتستعرض إنجازات حكومتها خلال سنتين في 3 دقائق بدون ما تهدد شعبها ولا تشتمه، ولا تقوله “اللي يزعل يتفلق” #شخصية_العام، #جاستين_أردرن #نيوزلندا #دولة_القانون #الديمقراطية #الحقوق_والحريات” .

وعلق الإعلامى هيثم أبو خليل فغرد: “السيسي يحدثكم من قفاه.. وجاستن ترودو وسط الشعب”.

كما أعاد ناشطون على “توتيوب” مقطع فيديو من خطابات السيسي تثبت أنه كذاب ويخدع الشعب.

Facebook Comments