لا يترك العسكر بابًا من أبواب البيزنس إلا وقامت باقتحامه، كان تلك المرة في الحقل الفني؛ إذ بسطت العسكر يده على حفل افتتاح مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ41، والمقامة فعالياته من دار الأوبرا المصرية.

وكشفت مصادر إعلامية مقربة عن أن ميزانية مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، هذا العام بلغت 56 مليون جنيه تحت إشراف شركة وهمية تابعة للمخابرات تدعى "سينما بروكت"، مقسمين على الجوائز المقدمة للأعمال الفائزة في المهرجان، وعلى صيانة المسرح، وتجهيزات الريد كاربت، وأجور منظمين المهرجان.

يذكر أن مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ41، يعرض أكثر من 150 فيلما من 63 دولة، من بينها 35 فيلما في عروضها العالمية والدولية الأولى.

وزاد العسكر في الاحتكار؛ حيث أعلن مسئولو مهرجان القاهرة السينمائي الدولي، عن بدء حجز تذاكر أفلام الدورة الـ41 التي تقام خلال الفترة من 20 وحتى 29 من نوفمبر الجاري، وذلك عبر موقع شركة تذكرتي، إحدى الشركات التابعة للجيش المصري:

https://www.tazkarti.com/#/home.

ونشرت "تذكرتي" بيانًا قالت فيه إنه يمكن للجمهور الحصول على تذاكر الأفلام زيارة الموقع الرسمي للمهرجان http://www.ciff.org.eg/، وكذلك تحميل التطبيق الإلكتروني الخاص بالمهرجان على الموبايل.

كما كشفت مهرجان القاهرة عن أماكن ومواعيد بيع التذاكر وأسعارها، والبداية ستكون من مقر المهرجان الرئيسي بدار الأوبرا المصرية؛ حيث يتم فتح شباك التذاكر فيها مبكرًا اليوم 20 نوفمبر.

وأكدوا أنه يمكن للفئات المختلفة الذين لم يحصلوا على بطاقات للمهرجان، فرصة الحصول على بطاقات أخرى بأسعار مخفضة تتيح لهم حضور 15 فيلمًا أو ندوة أو محاضرة، لا تشمل عروض السجادة الحمراء، مشيرًا إلى أن سعر هذه البطاقة للطلاب 200 جنيه، ولطلاب جامعة القاهرة 150 جنيهًا فقط، ولأعضاء نقابة السينمائيين بـ250 جنيهًا، وللنقابات الأخرى ومحبي السينما بشكل عام 300 جنيه.

Facebook Comments