قال الحقوقى أحمد العطار إن تنفيذ حكم الإعدام على 10 من المعتقلين فى قضية أجناد مصر كانوا جميعا محبوسين في سجن العقرب شديد 1وترك آخرين عددهم 3 كانوا محبوسين في سجن ليمان طره وتنفيذ الحكم بالإعدام في آخرين (كانوا محبوسين فى سجن العقرب شديد الحراسة 1) من قضية اقتحام قسم شرطة كرداسة من أصل 20 معتقلا حيث يقبع 17 آخرون بسجن وادى النطرون هو جريمة.

ووصف  الحقوقى أحمد العطار تنفيذ حكم الإعدام بـ15 معتقلا مؤخرا أنه جريمة جديدة ارتكبتها وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب بقرار صادر من النيابة العامة المختصة وتحت مرأى ومسمع من النائب العام،  بتنفيذها لحكم الاعدام على بعض المحكوم عليهم و استثناء آخرين متهمين في نفس القضية.

واستنتج "العطار" أن الدافع وراء تنفيذ الحكم الجائر والمسيس لبعض المعتقلين دون آخرين جاء لطمس حقيقة ما حدث يوم 23 سبتمبر يوم مقتل 4 شباب من قضية أنصار الشريعة، وزعمت داخلية الانقلاب أنهم كانوا يحاولون الهرب. مضيفا أن جميع من ماتوا سواء من أعدموا أمس أو من تمت تصفيتهم كانوا محبوسين فى H1، وأنهم يوم 23 سبتمبر كانوا جميعا أحياء وشهودا على ما حدث فى الرواية الكاذبة التى أطلقتها الداخلية بأنها محاولة هروب جماعي.

وجدد العطار سؤاله لماذا تواجد العقيد عمرو عبد المنعم خليل وهو ليس على قوة قوات سجن العقرب شديد 1 وما الذى حدث تحديدا وقتها؟
وأشار العطار إلى أن سلطات الانقلاب فى مصر منذ انقلاب السيسى، نفذت إعدام 70 مواطنا مصريا معتقلين على خلفية قضايا سياسية من بينهم 25 حالة إعدام سياسي منذ بداية عام 2020  وحتى الآن أغلبهم من الشباب.

وتخشى سلطات الانقلاب من خروج الحشود فى تشييع جثامين الشهداء الـ15 الذين نفذت فيهم حكم الإعدام الجائر والمسيس السبت الماضى، كما حدث فى تشييع جثامين الشباب الأبرياء الذين تم إعدامهم فى وقت سابق بينهم هزلية النائب العام للانقلاب.

وقال فريق "نحن نسجل" الحقوقي إن وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب أصدرت أوامر لأهالي من تم تنفيذ الإعدام بحقهم بمنع صلاة الجنازة إلا من الأسرة فقط، ومنع العزاء، ومن يوجد أثناء الدفن هم أقرباء الدرجة الأولى فقط.

والـ15 الذين نفذ فيهم حكم الإعدام بينهم 10 بهزلية أجناد مصر هم:
1 – ياسر محمد أحمد خضير
2 – عبدالله السيد محمد السيد
3 – جمال زكي عبد الرحيم
4 – إسلام شعبان شحاتة
5 – محمد أحمد توفيق
6 – سعد عبد الرؤوف سعد
7 – محمد صابر رمضان نصر
8 – محمود صابر رمضان نصر
9 – سمير إبراهيم سعد مصطفي
10 – محمد عادل عبد الحميد

و3 معتقلين بالقضية الهزلية رقم 12749 لسنة 2013 جنايات الجيزة – المعروفة إعلاميًا بقضية قسم شرطة كرداسة هم:
1- شحات مصطفى محمد علي الغزلاني عمار.
2- سعيد يوسف عبد السلام صالح عمار.
3- أحمد محمد محمد الشاهد.

يضاف إليهم 2 بهزلية مكتبة الإسكندرية والتي تحمل رقم 20091 لسنة 2013 جنايات باب شرق وهما ياسر الأباصيري 49 عامًا، وياسر شكر 45 عامًا.

Facebook Comments