تصدر وسم #علمني _البنا مواقع التواصل الاجتماعي في ذكرى مولد الإمام الشهيد حسن البنا 14 أكتوبر 1906، وأعاد الناشطون والمغردون كلماته التي استمعوا لها أو أغلبهم قرأها أو رأوها متجسدةً في دفاع جماعة الإخوان المسلمين، التي أسسها عن الإسلام في كل موضع في الأرض.

ولذلك غردت صاحبه حساب "وأعدوا" قائلة "أن الأمة الضائعة لا تحتاج لمن يجلس بجوارها ليبكي عليها… وإنما تحتاج لمن ينهض ليأخذ بيديها!!..وقد فعل اﻹمام…بالفعال لا بالكلام."
واستدعى بعضهم مقولة للشيخ يوسف القرضاوي سجلها في كتابه "ابن القرية والكتاب" بقوله: "أُئشهد أن عيني لم تر مثل #حسن_البنا في شمول شخصيته، وتعدد مواهبه، والبركة في آثاره، وأني انتفعت به انتفاعا كبيرا، برغم محدودية المرات التي لقيته أو استمعت إليه فيها".
وتعلم حساب "الملك ارثر" من الإمام البنا أن "قضية فلسطين هى قضيتى الاولى.. ان رجل القول غير رجل العمل .. أن المواطنة للإسلام".

وعلّق الإعلامي إسلام عقل قائلا: "في مثل هذا اليوم عام 1906.. ولد الإمام #حسن_البنا مؤسس جماعة #الإخوان_المسلمون.. أقوى تنظيم حركي في العالم العربي و الإسلامي .. قال رحمه الله: أستطيع أن أجهر فى صراحة، بأن المسلم لن يتم إسلامه إلا إذا كان سياسياً بعيد النظر فى شئون أمته، مهتمًا بها غيورًا عليها".

https://twitter.com/islamakel/status/1316375095959588864

 

واستجمع الداعية خالد حمدى مجموعة من الأفكار التي تعلمها من حسن البنا وسجلها تحت هاشتاج #علمني_حسن_البنا في شكل تغريدات، وقال (في ذكرى ميلاد الإمام أسترجع مع نفسي معاني أشد بها من أزر قلبي.. وأذكر بها إخواني، وأستجلب الرحمات لهذا الإمام المجدد).

وأضاف أن تعلم "أن طريق التحرير يبدأ من صلاة الليل وتلاوة الأذكار والأوراد، وصلاة النافلة، وطهارة الباطن، ورقة القلب، وسلامة الصدر،وأداء حق الأخوة الإيمانية، ….ثم بعد ذلك لن يمنعك عن استعادة مجد أمتك بشر ولا حجر…فالمحررون للعالم لا بد أن يحرروا أنفسهم أولا!!". وتابع "أن الفكرة لا تموت وإن تآمروا عليها.. لكنها بالقعود والخفوت تخسر كثيرا ما لديها..".

وأردف "#علمني_حسن_البنا أن الجيل اﻷول قابل للتكرار، إذا توفرت له بيئة إيمانية، وجنة أخوية، وتربية حقيقية…وقد جرب هو صناعة هذا الجيل فوطأ به تل الربيع وغرسه في ثمانين دولة أو يزيد، وها هو يرابض حول بيت المقدس وغدا بحول الله يرفع راية الخلافة إن جدد نفسه، وفهم درسه، وأُحسن غرسه".

وأكمل أنه تعلم ""أن المصحف بلا سيفين يحميان ..يتجرأ على قداسته الفجار والدهماء والصبيان!!". وأشار إلى مقولة شهيرة للإمام البنا "أن المؤمن الصحيح إذا وجد وُجدت معه أسباب النجاح جميعا… لذلك آمنت أن للرجل الواحد أعمالا، وللجماعة أعمالا، وأن الرجل الصادق يلمع نجمه في الليل المظلم".

وأوضح أن بفكرة أخرى " هذا الدين لا ينفع معه فضل مال و لا فضل جهد، و لا فضل وقت… ومنذ استبدلنا الغوالي بالبقايا قل نتاجنا، وضعُف بلاؤنا".

ورأى الإمام البنا بحسب "حمدي" أن "كل يوم يمضي لا تعمل فيه الأمة عملاً للنهوض من كبوتها يؤخرها أمداً طويلاً… وأنه ما تقدم أصحاب العقائد الباطلة إلا بتأخر أصحاب العقائد الحقة… فسنن الله لا تحابي أحدا". وأن " كتيبة الله ستسير غير عابئة بقلة و لا بكثرة".

ومن البيان سحرا
واستحضر الشيخ منير جمعة شعرا للدكتور القرضاوي وسجله عبر حسابه "أبو أسامة منير"  وقدم له بقوله: اليوم ذكرى ميلاد حسنة من حسنات الزمان … حسن البنا !".
 

لكَ يا إِمامِي يا أعزَّ معلم **** يا حاملَ المصباحِ في الزمنِ العَمِي

يا مرشدَ الدنيا لنَهجِ محمدِ **** يا نفحةً من جيلِ دارِ الأرقمِِ

أُهدِيكَ نفسي في قصائدَ صُغتُها***تَهدي وتَرجُم فهيَ أختُ الأنْجُمِ

حَسَبوك مِتَّ وأنتَ حيٌّ خالدٌ**** ما ماتَ غيرُ المستبدِّ المُجرِمِ

حسبوكَ غِبتَ وأنتَ فينا شاهدٌ***نَجلُو بنهجِكَ كلَّ دربٍ مُعتِمِ

شيَّدتَ للإسلامِ صَرحًا لم تكُنْ*** لَبِناتِهِ غيرُ الشبابِ المُسلمِ

وكتبتَ للدنيا وثيقةَ صحوةٍ*** وأبَيْتَ إلا أن تُوقِّعَ بالدمِ

نمْ في جوارِ زعيمِكَ الهادي فمَا*** شَيَّدتَ يا "بَنَّاءُ" لمْ يتهدَّمِ

سيظلُّ حبُّكَ في القلوبِ مُسطَّرًا*** وَسَناكَ في الألبابِ واسمُكَ في الفَم

 

https://www.facebook.com/photo?fbid=10220409961573070&set=a.10206499251174004

 


وشارك حساب "فخر الإسلام خان {F.I.Khan} ضمن الهاشتاج وقال أنه تعلم "الإسلام الشمولي لا الإسلام الانتقائي والاجتزائي.." واردف "يقول الإمام الشهيد حسن البنا طيب الله ذكره ومقامه، في كتابه (مذكرات الدعوة والداعية ص 177): الإسلام : عبادة وقيادة ، دين ودولة ، روحانية وعمل ، صلاة وجهاد ، طاعة وحكم ، مصحف وسيف ، لا ينفك واحد من هذين عن الآخر.,
https://twitter.com/FokhrulIslamKh3/status/1316435587398684673

وعلقت النائبة السابقة عزة الجرف "في ذكرى ميلاد الامام الشهيد #حسن_البنا، غرست فكرة وضاءة عن الاسلام بمفهومه الشامل، فأصبحت شجرة أصلها ثابت وفرعها في السماء وستظل بإذن الله وحده ولادة في كل وقت وحين، الدعوة فكرة والفكرة لا تموت، طبت وطابت ذكراك #الحق_أقوى_ومنتصر".
 

https://twitter.com/AzzaElGarf/status/1316449006009102337

Facebook Comments