تصدر على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"؛ هاشتاج #مصر_محتله_بالوكاله بعدما غرقت مصر في ديونها الداخلية والخارجية كعلامة على فشل عام وباتت 75% من ميزانية الدولة من الضرائب، فلم يبق أمام المنقلب إلا الاحتماء بالصهاينة الذين نصحوه بإثقال كاهل الشعب لا لحمايته بل لإنهاك المصريين فلا تعليم ولا صحة ولا تطوير ولا دعم للمواطن ولا بنية تحتية ولا مياه أو غاز أو ذهب.
الناشط تامر جمال (الجوكر المصري) @tamergamalhosny كتب: "يحتاج ايه المحتل غير موارد بلدك. فمصر في احتلال ولم تنل استقلالها.. قيادات الجيش تابعة لامريكا بالكلية ( تدريب  وتعيين وفلوس وولاء) .. ضرايب بتتاخد من جيبك ولا ترى لها أي أثر.. ضرايب على كل شئ.. فأنت في الحقيقة مجرد دافع للجزية لوكيل المحتل".

أما حساب الزملكاوي  @elsayed1997 فكتب "21مليار دولار .. الديون تحاصر السيسي كيف يسدد 21.4 مليار دولار هذا العام؟..ادفع ياشعب مصر.. فإن على مصر سداد 21.4 مليار دولار خلال 2021 بينها 10.2 مليار دولار بالنصف الأول و11.2 مليار بالنصف الثاني".
وأضافت صاحبة حساب "أنا بنت مصر": "علِّموا أولادكم أن المشي بجانب الحائط ذُل وجُبن وليس أمانا.. وأن من علمني حرفا صرت له محبا وليس عبدا.. وعلموهم أن يدا واحدة تغرس وتكتب..ولا يُعطلها عدم استخدام اليد الأخرى.. علِّموهم أن يمدُّوا أرجلهم خارج اللحاف.. ويصنعوا لحافا أطول ولا يستكينوا لقُصره"".

وعلق حساب "سوف نبقى هنا" قائلا: "المقاومة هي الطريقة الوحيد لإنقاذ بلادنا.. المقاومة ضد احتلال ترك خلفه وكلاء بيقبضوا من خيراتنا.. هذا حال أغلب بلادنا العربية.. ده بيفسر ازاي بلاد بكل هذه الموارد هي دوَل فقيرة.. الدولة الوحيدة التي تقاوم الاحتلال هي فلسطين".
وأشار خليل المهدي إلى أن "إغراق مصر بالديون وهدم المنازل والمساجد والتفريط في تيران وصنافير ومياه النيل والبحور والغاز وبيع مقدرات مصر للإمارات ثم اليهود ثم التركيز على هدم المنازل وتشريد المصريين كل ده تمهيدا لدخول اليهود يارب نفوق".

https://twitter.com/koky_koky25111/status/1365345654848036865
وعن أنصار السيسي كتب هريدي: "أتباع السيسي الدجال مفتونين في دينهم مثل عبيد العجل في بني إسرائيل افتتنوا بعبادة العجل بعد رؤيتهم المعجزات مع موسى.. والإنسان المفتون بالشئ يكون خاضع لهذا الشئ وليست لديه القدرة على التفرقة بين الحق والباطل والخروج من الخضوع حتى لو ظهرت له الأدلة على ضلال الشئ".

Facebook Comments