تصدر هاشتاج#مصر_بتتسلم_لإسرائيل موقع التواصل "تويتر"، بمشاركة الآلاف من رواده الذين كشفوا خيانة المنقلب السيسي ببيعه موارد مصر والتفريط فيها، بمعاونة عصابة العسكر، وبعد مواصلة إثيوبيا تهديداتها وحديث عن حوار بين السيسي والبرهان في الخرطوم عن دور الصهاينة في المنطقة.
وقال حساب "الرادار المصري": "شعب مصر الأبطال تحررو من قيود العسكر الخونة.. هذا العميل باع الجزر والنيل والسويس وسيناء والآثار والغاز ويحاصر غزة العزه ماذا باقي لكم؟هل نتنظرون الجيش الصهيوني يدخل أرضكم ؟ثورة أحرار إما حياة عز أو موت الشجعان!!!".

حساب "بوضوح" شرح هذه الخيانة المباشرة بتصريحات مسجلة للوزيرة الصهيونية تسيبي ليفني أثناء حديثها عن ثقتها بتحكمها بالجيش المصري وقدرتها على جعله ينقلب على الحكومة المنتخبة.

https://twitter.com/Eriel_224/status/1370073065925844998

واسترشدت "سمسمة" بتصريح للسيسي ترجم مقولة ليفني بصراحة وأظهر ما بداخله من تغليب مصلحة الكيان الصهيوني على مصلحة مصر والمصريين.
https://twitter.com/SmsmaSmsma41442/status/1370053168764162050

وعن تعدد مظاهر الخيانة ومحاولات تركيع مصر للصهاينة قالت "قطرة": "الجزر تسلمت للسعودية  ففتحت مياه اقليمية لإسرائيل .. والتنازلات لقبرص وفرت الغاز لإسرائيل .. والتوقيع على مباديء سد النهضة هيروي اسرائيل ..والحرب على سيناء وإغلاقها بيأمن إسرائيل .. وإسقاط الحكم المدني بيضعف مصر لصالحإاسرائيل .. كل دا وغيره بيأكد لنا  انه #مصر_بتتسلم_لإسرائيل ".

وشرح حساب  كيف أن "السيسي ضالع في تعطيش مصر لصالح الكيان الصهيوني والتوقيع على الاتفاقية هو ليس لمجرد بناء السد لإثيوبيا و إنما لضمان حصة إسرائيل من الأمن المائي المصري مقابل ضمان وجوده في الحكم عن طريق اللوبي الصهيوني المالي و السياسي في أمريكا وأوروبا  و ان غدا لناظره قريب ".

وقالت زَهرة الأمل: السيسى تم إعداده من سنين لتدمير مصر وتمرير مشروع "إسرائيل الكبرى" وهو دا حلم الصهاينة سرقة جميع الاراضى الواقعة بين نهرى النيل والفرات ! ".
وعلقت فؤادة بحساب "@aldahashna" أن "عيب علينا يا مصريين .. نسيب بلادنا تتباع بالرخيص ..ونسيب اللي يحكمنا واحد خسيس ".

Facebook Comments