في مثل هذه الأيام من كل عام من المعتاد أن تكتظ المحلات بالزبائن لشراء ملابس العيد خاصة للأطفال، ولكن اختلف المشهد كثيرا هذا العام بسبب الارتفاع الكبير الذى تشهده الأسعار، مما يدفعهم لإيجاد بدائل خاصة مع الارتفاع المهول للأسعار. وقال تجار ملابس، إن السوق المحلية شهدت زيادة في مبيعات الملابس الصيفية، منذ الأسبوع الأخير من شعبان، استعدادا لعيد الفطر المبارك، رغم الارتفاع الذي تشهده أسعار الملابس بمعدل 20%، بالمقارنة بالعام الماضي.
وأوضح خالد سليمان، نائب رئيس شعبة الملابس الجاهزة بالغرفة التجارية بالقاهرة، في تصريحات له، أن سوق الملابس بدأ يتحرك منذ الأسبوع الأخير من شهر شعبان، وهناك إقبال من المستهلكين على شراء الملابس الصيفية، رغم الزيادات التي شهدتها أسعار الملابس، نتيجة ارتفاع أسعار الغزول ومدخلات الإنتاج. وأشار إلى أنه على الرغم من ارتفاع أسعار الملابس الصيفية، كانت ملابس الأطفال الأكثر مبيعا بمقارنة بالأخرى الرجالي والحريمي.
وتشهد القوة الشرائية للمستهلكين تراجعا منذ نهاية 2016 مع بدء تعويم الجنيه، وما تبعه من قرارات أرتفاع أسعار الوقود والخدمات، وأدى عدم زيادة الرواتب والدخول بنفس النسبة فى المقابل، إلى تراجع مبيعات الأسواق بنحو النصف، مقارنة بالأوضاع قبل تعويم الجنيه، إلا أن هذا العام قد شهد تحسنا كبيرا في المستوى المعيشي للأفراد.
ولفت نائب رئيس شعبة الملابس بالغرفة التجارية بالقاهرة، إلى أن الأوكازيون الشتوى لم ينشط المبيعات رغم العروض السعرية الكبيرة جدا، ولم ينجح في ترويج المبيعات، ما أدى إلى زيادة المخزون، مشيرا إلى أن أي تخفيضات تجريها المحال التجارية قبل تلك الفترة تكون بدافع الترويج لضعف المبيعات، حقيقية ومبررة وليست وهمية؛ لأن عدد كبير من المحلات ترفض أن تبيع منتجاتها على الأرصفة، فيحرقون الأسعار، على حد وصفه.
وفى سوق "وكالة البلح" التى تشتهر ببيع الملابس المستعملة والملابس المستوردة بأسعار منخفضة، بدأ الباعة عملهم مبكرا، المحلات ترص بضائعها. ولأن سوق "وكالة البلح" هو بالأساس مقصد الفقراء حيث كان من المعتاد أن ترى لافتات مكتوبا عليها للبيع بـ 10 جنيهات و15 جنيها، لكن اختلفت هذه الأسعار كثيرا، حيث يبدأ سعر أقل قطعة بـ30 جنيها، وهو ما يعد زيادة كبيرة بالنسبة لأصحاب الدخل المتدنى خاصة ممن لديهم أكثر من طفل.

كعك العيد
فى السياق نفسه، زادت أسعار الكعك والبسكويت بمناسبة عيد الفطر المبارك.وجاءت أسعار الكحك والبسكويت كالآتي:
• كيلو الكحك بسعر 95 جنيها.
• كيلو الكحك بالملبن بسعر 120 جنيها.
• كيلو البسكويت بسعر 80 جنيها.
• كيلو مشكل بسعر 75 جنيها.
• علبة كعك مشكل عادى 5 كيلو بـ 375 جنيها.
• كيلو الغريبة السادة بسعر 70 جنيها.
• كيلو الغريبة باللوز بسعر 130 جنيها.
• كيلو البيتي فور 70 جنيها.

متوسط خط الفقر المدقع للفرد
في المقابل قالت هبة الليثي، أستاذ الإحصاء بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية بجامعة القاهرة، إن متوسط خط الفقر المادي للفرد في مصر 736 جنيهاً (47 دولاراً) شهرياً يوازي 8827 جنيها (557 دولاراً) سنوياًـ وفقاً لأحدث بحث للدخل والإنفاق والاستهلاك الصادر عن الجهاز المركزي للتعبئة والإحصاء العام الماضي. وأضافت، أن متوسط خط الفقر المدقع للفرد لا يزيد على 491 جنيهاً (31 دولاراً) شهرياً. مؤكدة، هذا أقل من المنحة الشهرية، التي خصصتها الحكومة لصالح العمالة غير المنتظمة خلال الشهرين الماضيين بقيمة 500 جنيه (32 دولاراً). وتابعت، أن نسبة الفقراء في مصر تتزايد بصفة دائمة فزادت نسبة الفقراء من 16.7 في المئة عام 2000 إلى 32.5 في المئة عام 2018. وأشارت إلى أن النسبة ارتفعت إلى قرب الـ35 في المئة الآن.

Facebook Comments