دان مركز الشهاب لحقوق الإنسان استمرار الإخفاء القسري للمهندس محمد الطنطاوي حسن منذ اعتقاله من قبل قوات الانقلاب بالقاهرة بتاريخ 5 فبراير 2019 من شارع 9 بمنطقة المقطم، أثناء عودته من العمل، واقياده لجهة مجهولة حتى الآن.

وحمل المركز الحقوقي وزارة الداخلية بحكومة الانقلاب مسؤولية سلامته، ويطالب بالكشف عن مقر احتجازه والإفراج الفوري عنه.

وأعلن المركز أيضا عن تضامنه مع المعتقل عبد الرحمن الشويخ في المطالبة بإطلاق سراح والدته السيدة هدى عبد الحميد، 56 عاما، والمقبوض عليها منذ إبريل الماضي بسجن النساء بالقناطر في زنزانة انفرادية

وذكر أن الشويخ المعتقل بسجن المنيا شديد الحراسة دخل في إضراب عن الطعام منذ الثلاثاء 18 يناير، للمطالبة بإطلاق سراح والدته التي تتعرض لانتهاكات في محبسها، وتمنع من الزيارات ويتم تجديد حبسها دون مبرر بعد اعتقاله لمجرد نشرها رسالة من ابنها المعتقل عبد الرحمن الشويخ، يؤكد فيها تعرضه للتعذيب والاعتداء الجنسي في محبسه على أيدي ضباط ورجال الأمن بسجن المنيا.

 

مطالب بإنقاذ حياة المعتقل " حسن القاصد" بعد تدهور صحته بسجن أبو زعبل 2

طالبت مؤسسة جوار للحقوق والحريات بإنقاذ حياة المعتقل "حسن حسن إسماعيل القاصد"،  الذي نُكل به في محبسه منذ اعتقاله في يونيو 2019 ويتعرض للإهمال الطبي المتعمد، حيث يعاني منذ فترة من حساسية على الصدر، إضافة إلى إصابته بمرض الكبد والضغط ولا يحصل على العلاج المناسب أو أي رعاية صحية؛ ما تسبب في تدهور حالته وتصاعد آلامه.

وذكرت جوار  أن إدارة سجن أبو زعبل 2 تمنع دخول الزيارة إليه بما تحتويه من أدوية وبطاطين وملابس وأطعمة زيادة في التنكيل به، واستمرارا لمسلسل الإهمال الطبي بحقه.

يشار إلى أن الضحية من أبناء شبراخيت محافظة البحيرة ويبلغ من العمر 63  عاما، وهو مدير عام بالتأمينات الاجتماعية على المعاش، ومنذ اعتقاله من شقته بدمنهور في يونيو 2019 وهو يتعرض لانتهاكات وتنكيل يتنافى مع أدنى معايير الإنسان، ويمثل خطورة على سلامة حياته وجريمة قتل بمنع العلاج. 

 

الحرية لمروة عرفة 

طالبت منظمة حواء المجتمعية النسائية الحقوقية سلطات نظام السيسي المنقلب  بإخلاء سبيل المعتقلة "مروة أشرف عرفة  " المدونة والمترجمة ، ووقف معاناتها المستمرة منذ  أكثر من عام ونصف، إعلاء لقيم الحرية والديمقراطية وسيادة القانون، والتوقف عن اعتقال المواطنين المصريين والنشطاء على وجه الخصوص.

ووثقت المنظمة ما يحدث من انتهاكات ل"مروة عرفة  " منذ اعتقالها  في 20 أبريل 2020 من شقتها بمدينة نصر دون سند من القانون وإخفائها قسريا  لمدة 15 يوما، قبل ظهورها أمام نيابة أمن الدولة بزعم الانضمام إلى جماعة إرهابية وتمويلها مع علمها بأهدافها وأغراضها.

وتقبع "مروة " داخل سجن النساء بالقناطر في ظروف احتجاز مأساوية لا تتناسب مع حالتها الصحية  ، وفي فبراير الماضي  تم نقلها من عنبر 7 إلى ما يعرف بعنبر المخدرات ، ما تسبب فى إصابتها بالتهاب مزمن في الأعصاب وارتجاع في المرئ،  والتهاب في الجيوب الأنفية، تزداد آلامه بالتواجد في الأماكن الضيقة، والتكدس، والتدخين .

مؤخرا تقدمت أسرتها بشكاوى من سوء المعاملة، وطالبت السلطات  بالإفراج عنها لرعاية ابنتها، لكن الاستغاثات والشكاوى لم تلق استجابة.

 

ظهور 25 من المختفين

فيما ظهر 25 من المختفين قسريا لمدد متفاوته أثناء ظهورهم على نيابة الانقلاب العليا وقررت كالعادة حبسهم 15 يوما على ذمة التحقيقات وهم :

1. أحمد السعيد عبد الخالق

2. أحمد حسين أحمد السيد

3. أحمد عطية محمد عبد الغني

4. أحمد محمد عبد التواب الدسوقي

5. أشرف محمود أحمد

6. حمدي كمال علي حسن

7. خالد محمود إبراهيم سيد

8. خليل ربيع محمد أحمد

9. رضا إبراهيم محمود عيسى

10. رمضان محمود إسماعيل

11. سعد عزمي محمود محمد

12. شريف محمود عيسى

13. صلاح أحمد حسين

14. مها حامد محمد حامد

15. أحمد لطفي محمد حسنين

 16. أيمن إبراهيم محمد غراب

17. أيمن جمعة عبد الرازق عبد اللطيف

18. رمضان محمود السيد حسن

19. سعيد عبد ربه حسن محمد

20. السيد محمد أحمد إبراهيم

21. عزت محمد نبوي الشيمي

22. علاء محمد شافعي شافعي

23. فهمي محمد فهمي محمد

24. محمد إبراهيم أحمد محمد

25. مصطفى حسين أحمد حسين

Facebook Comments