#أوقفوا_المهرجانات_الصهيونية يتصدر ومغردون: نفوذ حارة اليهود ينسى دماء المصريين

- ‎فيسوشيال

تصدر هاشتاج #أوقفوا_المهرجانات_الصهيونية موقع التواصل الاجتماعي في مصر مع هاشتاج #سيناء في تزامن كشفه الناشطون ردا على تصاعد الإجراءات التطبيعية بين حكومة السفيه عبدالفتاح السيسي وحكومة الاحتلال في وقت يرفع الصهاينة معدلات جرائمهم بحق المسجد الأقصى والفلسطينيين المرابطين.
ويأتي الهاشتاج المتفاعل بعد نجاح الضغط على السوشيال في إجبار فندق "توليب" التابع للجيش لإلغاء فعاليات مهرجان موسيقي صهيوني (Nabi festival) في سيناء، ودعت "الحملة الشعبية المصرية للمقاطعة" إلى زيادة الضغط على المنتجعات المستضيفة للمهرجان، ودعت الحملة عبر (@BDS_Arabic) إلى دعم من خلال حملة على تويتر الآن على هاشتاج  #أوقفوا_المهرجانات_الصهيونية.


المثير للدهشة أن الحفل الذي يبدو أنه تأجل أو أُقيم سرا -بحسب ناشطين- استبدلته حكومة السيسي بفعاليت أخرى مثل تكثيف استقبال الصهاينة بفنادق جنوب سيناء لاسيما طابا وشرم الشيخ إضافة لاحتفال سفارة الاحتلال في مصر بإقلاع أول رحلة طيران من تل أبيب إلى شرم الشيخ بالتزامن مع عبور آلاف الصهاينة إلى جنوب سيناء عبر معبر طابا للاحتفال بعيد الفصح بسيناء .

وقال حزب أمل مصر – تحت التأسيس على فيسبوك "إسرائيل تنظم اثنين من أكبر المهرجانات في نويبع و طابا بحضور أكثر من ٤٠ مغنيا و فنانا إسرائيليا في الفترة بين ١٧ و ٢٠ أبريل و أحد الفنادق التي تستضيف الحدث هو فندق من فنادق القوات المسلحة في طابا، و ده طبعا بيفسر التوافد الضخم لأعداد غير مسبوقة من اليهود عبر منفذ طابا منذ الأمس".
وأضاف "على فكرة عيد تحرير سيناء يوم ٢٥ أبريل ، و المهرجانين هيكونوا بين ١٧ إلى ٢٣ أبريل".

وعبر مغردون عن استهجانهم تزامن استئناف قطار التطبيع سيره مع ما يحدث في الأقصى.

It's unacceptable that an Israeli company,"the owner of which is a soldier in the occupation"organizes a party for the Zionists in Taba,and the security company and the singers are Israelis to celebrate their feast,in which Al-Aqsa is desecrated.#اوقفوا_المهرجانات_الصهيونية pic.twitter.com/bRtKj3O5aO

— Shreen Essam (@ShreenEssam1) April 17, 2022

 

وتساءل "نور محمد" على فيسبوك عن " أين الجيش المصري  أين الوطنيون أين دماء المصريين التي أُريقت على أرض سيناء؟  حسبنا الله ونعم الوكيل".
وقال حساب المشهد بلس "@thesceneplus"، "تحت شعار سيناء تنتظرنا، شركتان إسرائيليتان أعلنتا عن مهرجانين للمزيكا على أرض سيناء في طابا ونويبع، وكمان الحملة الدعائية للمهرجان قايمة على فكرة أنهم موجودون ومش هيسيبوا أو يتنازلون عن أي حتة"، وأنهم عبروا الحدود من أسبوع بتجهيزاتهم وخلصوا الأوراق الرسمية المطلوبة للمهرجان".

 

 

 

ابو طحال اللى مسمى نفسه ابو نضال سايب بلده و الاحتلال فيها و جاى يناضل على مصر عشان فيها سياح يهود فى طابا- مال امك انت بسيناء ولا بمصر مين ييجى او مين ما يجيش؟ اشكال ضاله و جيره مهببه https://t.co/g8vQLvSbfq

— Mohamed Elmasry (@Mohamed12414674) April 17, 2022

وكتبت سما (@sama14416014) كيف يسمح المصريون للصهاينة بالعبور في نفس الوقت الذي يحتاج إخوانهم الفلسطينيين إلى المساندة؟ ، حين تغلق المعابر بوجه إخواننا ، الفساد ودولة الاعتياد سائدة".
وأضاف ريري (@reremm6) أن الصهيونية غير مرحب بها إطلاقا "zionist will never be welcome".

وقال حساب (@Boycott4Pal) "سلسلة مهرجانات ستشهدها سيناء، ليست احتفالا بذكرى العاشر من رمضان أو تحرير أرض الفيروز، لكنها مهرجانات موسيقية إسرائيلية ينظمها جندي في جيش الاحتلال وتستضيفها فنادق أحدها مملوك للقوات المسلحة، وتحرسها شركة أمنية إسرائيلية خاصة، والمناسبة "عيد الفصح اليهودي".

 

 

#اوقفوا_المهرجانات_الصهيونيه الصهاينه قتلة الاطفال واعداء شعب مصر الي الابد#اين_شرفاء_الجيش_المصري pic.twitter.com/1bjiO0kzzi

— الصعيدي🇪🇬 (@1ahmedElmasri) April 17, 2022

 

وأبدت وفاء (@Wafaa55531) استغرابها من "مشهد آلاف ال$هاينة في طابا Vs مشهد تدنيسهم المسجد الأقصى، هذا التزامن ليس بالصدفة، ال$هاينة بيستعرضوا قوتهم ، والحكام العملاء هم اليد التي يبطشون بها، والشعوب اقتصر دورها على الشجب والإدانة، اللهم إنا نشكوا إليك ضعف قوتنا وقلة حيلتنا وهواننا على الناس".

 

 

 

Shame on you 😕 😔 😒 🇪🇬#اوقفوا_المهرجانات_الصهيونية #التطبيع_سبب_مايحدث_في_القدس #المقاطعة_مقاومة #وقف_حفلات_الصهاينة #وقف_حفلات_الصهاينة_في_سيناء#التطبيع_خيانة #سيناء_مصرية pic.twitter.com/lxTrLxwKJP

— فاتن إبراهيم (@faten_ibrahim) April 17, 2022

 

وأشار ناشطون إلى دماء المصريين التي سالت في الحروب مع الصهاينة متساءلين عمن يفترض أن يأتي بحقها.
 

السقوط في بئر الخيانة لا قاع له 💔
مش ناسين كل نقطة دم سالت بسبب الصهاينة إلى بينا اكبر من الدم بينا وبينكم تار بنورثوا لولادنا جيل وراء جيل 😥
تار الأسرى إلى قتلتوهم تار أطفال مدرسه بحر البقر 😥
كل نقطة دم سالت هتلعنكم وتلعن إلى فاتح لكم باب الوطن 💔#أوقفوا_المهرجانات_الصهيونية pic.twitter.com/s07eLi1D7Y

— Nehal 🇪🇬💕🇵🇸 (@Nehal78163704) April 16, 2022