ياسر حسن ووكالات

قررت رابطة "أسر شهداء ثورة 25 يناير" بالإسكندرية بدء الخطوات القانونية لتدويل قضية مقتل نحو 83 شخصا خلال ثورة يناير بالإسكندرية، والتقدم بأوراق القضية أمام محكمة العدل الدولية فى لاهاى، عقب الحكم الصادر، صباح اليوم، السبت ببراءة الضباط الستة المتهمين بالقتل.

وقال رمضان أحمد عبده المتحدث باسم الرابطة حسب تصريحات لوكالة رويترز إتخذنا جميع درجات التقاضى فى مصر، وقمنا بمتابعة القضية طيلة الأعوام الثلاثة الماضية، وجاء الحكم اليوم ليمثل لنا صدمة كبيرة".

وأضاف "مفيش فايدة فى القضاء، لأن القضاء بتاعنا رافع شعار ممنوع محاكمة أى ضابط شرطة لأى سبب.. الضباط لهم حصانة وإحنا أولادنا ماتوا ومفيش حد بيدور على حقهم". وتابع "لا توجد لجان حقيقية لتدافع عن حقوق الإنسان فى مصر، الجميع أصبح ديكورا يعمل على تجميل النظام".

جدير بالذكر أن محكمة جنايات الإسكندرية والتى عقدت اليوم السبت جلستها الأخيرة بأكاديمية الشرطة قضت بالبراءة على جميع المتهمين وهم مدير أمن الإسكندرية السابق اللواء محمد إبراهيم واللواء عادل اللقانى، رئيس قطاع الأمن المركزى بالإسكندرية الأسبق، ووائل الكومى رئيس مباحث قسم الرمل ثان الأسبق، ومعتز العسقلانى معاون مباحث قسم الجمرك الأسبق، ومحمد سعفان معاون مباحث قسم المنتزه ثان الأسبق، ومصطفى الدامى رئيس مباحث قسم محرم بك الأسبق.

Facebook Comments