الحرية والعدالة

رفضت الدكتورة ليلى سويف، عضو حركة "9 مارس لاستقلال الجامعات"، حكم محكمة الأمور المستعجلة بعودة الحرس الجامعى ووصفته بالـ"مسيس" ولن يأتى من وراءه إلا الخراب.

وانتقدت سويف الحكم وذلك لعدم اختصاص المحكمة أصلا بالنظر في الدعوى لأن إلغاء الحرس جاء بناء على حكم الإدارية العليا التى لا يجوز لمحكمة الأمور المستعجلة نقضه أو النظر فيه لأن ذلك من اختصاص مجلس الدولة.

وتتوقع سويف أن دخول الشرطة الحرم الجامعى فى هذا التوقيت سوف يؤدى إلى تفجر الأوضاع ولن يأتى إلا بالخراب؛ لأن هناك إجماعًا من الطلاب -سواء رافض أو مؤيد للإخوان- على كره الداخلية لإصرارها على كسر روح الشباب – على حد تعبيرها كما ورد ببوابة الأهرام.
 

Facebook Comments