كتب- أحمد علي:

 

منعت إدارة سجن الزقازيق العمومي، منذ صباح اليوم، التسجيل للزيارة العادية او الاستثنائية للمعتقلين داخل السجن سيئ السمعة؛ بحجة أن الأعداد كبيرة، وهو ما رفضه الأهالي الذين تجمع العشرات منهم أمام السجن.

 

وقال الأهالي من أمام السجن: إنهم فوجئوا صباح اليوم بمنع إدارة السجن تسجيل الزيارة، استمرارًا لجرائمها بحق المعتقلين القابعين في ظروف احتجاز تتنافى مع أدنى معايير حقوق الإنسان، حتى أصبح سجن الزقازيق العمومي مقبرة لقتل معتقلي الرأي بالبطيء وبشكل ممنهج؛ حيث لا يتوافر لهم الطعام المناسب، فضلاً عن الدواء والعلاج لأصحاب الأمراض المزمنة.

 

واستنكر الأهالي ما تقوم به إدارة السجن بإشراف الضابط أحمد عاطف، وناشدوا كل من يهمه الأمر مساندتهم والتحرك على جميع الأصعدة لوقف هذه الجرائم، مؤكدين تواصل تضامنهم ومساندتهم لأبنائهم حتى يرفع الظلم الواقع عليهم.

 

Facebook Comments