كتب رانيا قناوي:

كشفت صحيفة "بليك" السويسرية، أن تصريحات ولي ولي العهد السعودي محمد بن سلمان الأخيرة بشأن سعودية تيران وصنافير، لم يكن ليقولها لولا أن هناك تفاهمات بين النظام المصري وبين النظام السعودي على تسليم الجزيرتين للسعودية بشكل نهائي.

وأضافت الصحيفة في تقريرها، اليوم الجمعة، أن تصريحات محمد بن سلمان، تؤكد لنا أن زيارة السيسي إلى السعودية، والتي دفعته الأزمات الاقتصادية في بلاده إليها دفعًا، قد حققت أهدافها حيث العلاقات المصرية السعودية عادت مرة أخرى و"تيران وصنافير" سعودية، خاصة أن السيسي حينما رد على سؤال بشأن تيران وصنافير في مؤتمر الإسماعيلية الأخير، ضحك وقال "احنا لسة راجعين"، في إشارة لحساسية الحديث مرة أخرى في شأن تم التفاهم عليه.

وقال التقرير إن اللقاء الأخير الذي حصل بين السيسي والقيادة السعودية بالرياض، وإشارة السيسي وقتها إلى أن الزيارة كانت "ناجحة وحققت أهدافها"، يؤكد التفاهم على تسليم الجزيرتين للسعودية.

وكان ابن سلمان قد أكد في المقابلة التلفزيونية الأخيرة له أن "تيران وصنافير" التي تقع بالبحر الأحمر "جزر سعودية"، و"لا توجد مشكلة مع مصر بشأنها"، مشيرة إلى قوله إن "العلاقات المصرية السعودية صلبة قوية ولم يصدر موقف سلبي من الحكومتين تجاه بعضهما البعض، ولم تتأخر مصر عن السعودية ولا لحظة.. ولن تتأخر السعودية عن مصر أي لحظة، وهذه قناعة راسخة لدى القيادتين والشعبين في البلدين"، يدل على هذا.

Facebook Comments